إعلانات
مملكة عبلا (ايبلا ) السورية
الثلاثاء - 15 آذار - 2011 - 12:40 بتوقيت دمشق
التفاصيل

بالعربية القديمة عبيل أو عبلا ، و في اللغة العربية العبلة هي  البيضاء ، و المرأة العبلاء هي المرأة البيضاء و تميزت مدينة ايبلا ( عبلا ) بصخورها و حجارتها البيضاء .

يبدو ان اسم ( عبلا ) عندما يكتب و يلفظ باللغات اللاتينية التي لا يوجد فيها حرف العين يكتب و يلفظ  (ايبلا ) و هكذا درجت العادة على تسمية المملكة ايبلا بدلا من اسمها العربي عبلا .

هي مملكة عربية سورية قديمة ازدهرت في شمال غرب سوريا  قبل خمسة الاف سنة ،تقع إلى الشرق من مدينة "إدلب"، وتبعد عنها حوالي  /22/كم.  و هي  على الطريق العام الواصل بين دمشق وحلب، وتبعد عن حلب/60/كم، ويبعد التل عن الطريق العام مسافة /2 كيلو متر/ بسطت نفوذها على المناطق الواسعة الواقعة بين هضبة الأناضول شمالًا وشبه جزيرة سيناء جنوبًا. ووادي الفرات شرقًا وساحل المتوسط غربًا.

مدينة إيبلا من الجو

الاكتشاف الأول

في عام /1955/م عثر فلاح سوري أثناء حراثة حقله في قرية تل مرديخ على حوض حجري موغل في القدم، وكانت جوانبه تحمل نقوشاً وصوراً لأناس ملتحين، وكأنهم يمثلون بعض الحكام آنذاك، أمّا في طرفه الآخر فهناك صور لسباع فاغرة الأفواهاقدر الخبراء انتماء هذا الحوض إلى عام (1900ـ1850) قبل الميلاد، ولم يعيروه أهمية بالغة حينذاك، وبين الفينة والأخرى كان سكان المنطقة يقعون على نقود قديمة أو قطع فخارية أو أواني خزفية مختلفة.

وفي عام /1964/م ونتيجة لاتصالات مديرية الآثار والمتاحف فقد زارت تلك المنطقة بعثة إيطالية برئاسة (باولوماتييه) مدير معهد دراسات الشرق الأدنى وأستاذ علم الآثار وتاريخ الفن في الشرق الأدنى بجامعة روما.

البروفسور باولو ماتييه

بعد اجراء مسوحات اثرية وطبوغرافية في الموقع ، شرعت البعثة الإيطالية في اعمال التنقيب في موقع تل مرديخ  لاكتشاف  المملكة القديمة "إيبلا" برئاسة البروفيسور "باولو ماتييه".ولم يحقق نتائج تذكر بعد ثلاث سنوات من العمل والتنقيب.

أما في عام/1967/م فقد برزت بعض الأهمية لذلك المكان، حيث تم الكشف عن أنقاض قصر ومعبدين وسور كبير بالإضافة إلى بعض القطع الأثرية، وكان عام/1968/م نقطة انعطاف هامة، حيث تم الكشف عن السور الذي يحيط بالعاصمة (إيبلا) وكذلك البوابة الغربية.

استمرت البعثة الايطالية  بالتنقيب في موقع تل مرديخ حتى أواخر عام 1968 م حيث بدأت تتكشف بقايا الأبنية والعمائر بمختلف أنواعها ومستوياتها ( قصر- معابد – أبنية سكنية – مدافن ...) وخلال عمل البعثة الطويل تم الكشف عن العديد من اللقى الأثرية الهامة والتي تعود إلى ما قبل ثلاثة الاف سنة  .

استمرت البعثة بأعمال التنقيب في تل مرديخ ، حتى عثرت على تمثال بدون رأس من البازلت لأحد ملوك إيبلا المدعو ( إيبيت - ليم Ibbit - Lim بن إغريش - خيبا Igrish - Chepa )، الذي لم يبق منه إلا الجذع، ولكن المهم فيه وجود كتابة بالطريقة المسمارية مؤلفة من 26 سطرًا على الجزء العلوي من صدر التمثال.

تقع هذه الكتابة في قسمين غير متساويين يتضمن الأول نص تقديم نذر مؤلف من جرن حجري للتطهر إلى الربة عشتار، ويتضمن الثاني نص وَقف تمثال الملك للإلهة عشتار.

وقد بينت هذه الكتابة أن الاسم القديم لهذا الموقع هو إيبلا، لورود كلمة إيبلا مرتين في النص، مرة صفة ومرة اسمًا ، و لكن الامر كان بحاجة للمزيد من البحث للتأكد .

اكتشاف الارشيف الملكي

وفي عام /1975/م كان أحد العمال يزيح التراب من أرض في موقع التنقيب فلاحظ فجوةً صغيرةً ومن تحتها حجرةً واسعةً وعندما قام المنقبون بتوسيع الفجوة تبين لهم أنها حجرة في القصر الملكي، حيث أنها تضم الآلاف من ألواح الآجر المكدسة بصورة منتظمة (تشبه تماماً المكتبة التي أغلقها أمينها البارحة...)على حد قول السيدة ماتييه زوجة رئيس البعثة.

الأرشيف الملكي الافتراضي الذي أعيد بناؤه في متحف إدلب

ففي غرفة واحدة تم اكتشاف زهاء/15/ ألف لويحة مسطورة، وفي غرفة أخرى أكثر من ألف لويحة، وفي حجرة ثالثة/400/ لويحة أخرى، وقد سجل على وجهي كل لويحة كتابات مسمارية وعلى بعض تلك اللويحات كانت قد سجلت الكتابات بلغتين إحداهما السومرية والتي كانت معروفة من قبل العلماء والأخرى تبين أنها لهجة كنعانية فأسموها(لسان إيبلا)...

الحالة الواقعية للأرشيف الملكي عندما تم العثور عليه في إيبلا

كان اكتشاف المحفوظات الملكية ( الأرشيف الملكي ) في هذا الموقع في عامي 1974 م و1975 م هو الامر الذي لم يدع مجالًا للشك في أن مملكة إيبلا الوارد ذكرها، تقوم في موقع تل مرديخ .

تعود المحفوظات الملكية في مدينة إيبلا إلى ما يزيد على خمسة الاف عام ونصوصها مكتوبة بالخط على الطريقة  المسمارية من اليسار الى اليمين وبلغة جديدة لم تكن معروفة سابقًا وهي لغة إيبلا التي عرفت وانتشرت قبل حوالي خمسة آلاف عام و هي لغة قريبة جدا من اللغة العربية و يضم الارشيف أكثر من /17/ ألف رقيم كتبت باللغة الإيبلائية كما ان بعض مفرداتها لا تزال حية في اللغة العربية حتى الآن مثل: كتب، ملك، يد، قمح، تين (وتلفظ تينو).

أحد رقم إيبلا

احراق ايبلا

بينت التنقيبات الأثرية حدوث حريق كبير في بقايا قصر إيبلا الملكي العائد للألف الثالث قبل الميلاد، الذي اكتشف عام 1974 م. ورب ضارة نافعة حيث أن الحريق الذي وقع في المملكة كان ذا أثر حسن على الألواح التي كانت من القرميد والطين فشوتها النيران فغدت متماسكة صلبة ورقدت كل هذه الفترة الطويلة وكأنها تتحدى الدهر.

على ما يبدو أن قوة إيبلا التجارية وسيطرتها على طرق المواصلات جعلتها تهدد مصالح الدولة الاكادية التي يعتقد انها هي من شنت حملة عسكرية على أيبلا وأحرقتها وقضت على نفوذها الاقتصادي والسياسي والعسكري.

النشاط التجاري لايبلا

البروفسور ماتييه، يقول  بخصوص أهم صادرات ايبلا، إن بلاد الرافدين كانت تستورد من ايبلا الأثاث المحفور والمحلى بالذهب.

وتدل السجلات الملكية على ان تصدير المصنوعات الايبلائية، وخاصة المنسوجات ¬ ومنها ما كان ينسج بخيوط الذهب ¬ كان يصل حتى البحر المتوسط غرباً ودجلة شرقاً والأناضول شمالاً وفلسطين جنوباً.

وان دل هذا على شيء فإنما يدل على الازدهار الفني الذي لعبته ايبلا في وضع أسس أرفع الصناعات التقليدية الحالية في سورية، كصناعة الحفر على الأختام، وتلبيس الأثاث بالصدف وكذلك نسيج الدمسكو المشتهرة به دمشق حتى يومنا هذا.

عودة ايبلا للحياة بعد الاحراق

ولكنها استعادت الحياة بعد ذلك، إذ يرد ذكرها في وثائق تعود الى اربعة الاف عام ( عهد السلالة الثانية في وثائق مدينة لاغاش الرافدية 2150 - 2110 ق.م) فقد كانت شريكًا تجاريًا مهمًا لبلاد ما بين النهرين في هذه الحقبة ( نهاية الألف الثالث ق.م).

كانت تسكن إيبلا آنذاك مجموعات من القبائل الأمورية ( العمورية )، ويُستدل على ذلك من اسم إيبيط - ليم الأموري ( العموري ) المذكور في النص المنقوش على التمثال.

ملك ايبلا في عهد ارشيفها الملكي

كانت مملكة إيبلا في عصر المحفوظات الملكية مملكة مستقلة مزدهرة يحكمها ملك يحمل لقبًا في اللغة الإبلائية  هو لقب «ملك»، وكان الملك في إيبلا رأس الدولة وكان مسؤولاً عن السياسة الداخلية والخارجية ويشرف على هذه الأعمال الإدارية والقضائية، وكان إلى جانب الملك مجلس تذكره النصوص باسم «الآبا» Abbu ( ربما المقصود مجلس الاباء )ويمكن تسميته بمجلس شورى وكانت مهمته مراقبة ممارسات الملك للسلطة.

وكان له أثر بارز في إدارة شؤون الدولة كما يظهر من النصوص المختلفة.

ملكة ايبلا

أما الملكة و لقبها مالكيتوم  " Maliktum  " فكان لها دور مهم في حياة إيبلا، ولاسيما الاقتصادية، إذ كانت مصانع الغزل والنسيج بإشرافها وكذلك تنظيم الزراعة وعائداتها، وأهمها الزيتون وزيت الزيتون.

ويذكر أحد النصوص أن العدد الكامل لموظفي الدولة 11700 موظف، منهم 4700 كانوا يعملون في قصر « الملك » و7000 في المقاطعات المختلفة.

لم تكن إيبلا مركزًا تجاريًا فحسب بل كانت كذلك مركزًا ثقافيًا وعلميا ولها علاقات ثقافية مع ممالك المدن المجاورة والأقاليم القريبة نسبياً ( ممالك مدن بلاد الرافدين).

التعليم في ايبلا

ومن الجدير بالذكر أن الكتبة في مناطق شرقي البحر المتوسط كانوا يتعلمون القراءة والكتابة في مؤسسات ملحقة بالمعابد والقصور يمكن تسميتها بالمدارس، وكان هناك نظام تدريسي متكامل غالباً ما أُلحق بكتلة مبنى القصر، واستخدمت الألواح الطينية ( الرقيمات) في الكتابة عليها، حيث كشف في ايبلا عن العديد منها والتي تظهر تمارين الطلاب عليها وتصليحات المدرسين  و تم العثور على لوحة تحمل اسم الطالب الذي كتبها مع توقيع أستاذه وتوقيع عميد المعهد. ويدلنا ذلك على المستوى الرفيع الذي وصل اليه فن التدريس في ذلك الزمان الموغل في القدم..

دور رجال الدين في ايبلا

لم يكن للمعبد والكهنة في إيبلا شأن كبير في القضايا السياسية والاقتصادية على خلاف ما كانت عليه الحال في بلاد سومر، لكن كانت الآلهة في إيبلا تفوق آلهة الحضارات الأخرى من حيث العدد ولها تأثيرها في الحياة الاجتماعية، ومن الهام ذكره وجود فكرة التسامح والتعايش الديني في إيبلا من خلال وجود عدة معابد لآلهة مختلفة.

ألواح ايبلا

في شهر آب عام 1974 عثر في الغرفة الواقعة في الجناح الشمالي الشرقي من القصر الملكي على 42 لوحًا وقطعة باللغة المسمارية.

ومن دراسة هذه الالواح تبين أنها ذات طبيعة إدارية، ومعظمها إيصالات تزودنا بمعلومات تاريخية واقتصادية ذات قيمة.

مدينة ايبلا

تدل الآثار التي كشف عنها في مملكة إيبلا على أن أقدم استيطان لهذه المنطقة - كما يرى ماتييه - حدث قبل حوالي خمسة الاف سنة  (في القرن الأخير من الألف الثالث قبل الميلاد، أي في العصر السوري الثاني 2400 - 2250 ق.م) وفي هذا العصر بلغت مدينة إيبلا أوج تقدمها وازدهارها، واتسعت اتساعًا كبيرًا، فشملت على ما يبدو مساحة تقدر بنحو خمسين هكتارًا،ويحيط المدينة سور وكانت تتألف من قسمين:

قسم مرتفع (الأكروبول) الذي يضم المركز الإداري والديني، ومدينة سفلى تضم الأحياء السكنية وورش العمل والمحلات التجارية .

تم تحصين المدينة عبر منظومة دفاعية مؤلفة من أسوار دفاعية وبوابات محصنة بأبراج دفاعية.

القصر الملكي

كان القصر الملكي  البناء الرئيسي للمدينة في هذه الحقبة، حيث يقع إلى الجنوب والجنوب الغربي من الأكروبول.

وقد بدأت البعثة الإيطالية عام 1974 بالتنقيب في القسم الإداري منه، الذي يقع في الجهة الغربية، ويتضمن البلاط الكبير مع مدخل معمّد وقاعة للاستقبال فيها منصة لعرش الملك مبنية من الآجر المجفف بالشمس.

أهمية ايبلا

منذ بداية التنقيب في التل وبداية اكتشاف الاثار في المنطقة استقطبت ايبلا ، ولاسيما المحفوظات الملكية المكتشفة ، اهتمام اللغويين والمختصين بلغات الشرق القديم في شتى أنحاء العالم، وصدرت دراسات كثيرة عنها بالاضافة للتقارير والدراسات الرسمية التي أعدها الأستاذ باولو ماتييه، رئيس البعثة الإيطالية المنقبة في تل مرديخ  والتي تؤكد الإسهامات الحضارية الهامة لمملكة إيبلا على الصعيدين الإنساني والحضاري ، ويقول ماتييه ان مدينة ايبلا، هي حتى اليوم أكبر مدينة في عصرها. فقد بلغت مساحتها 65 هكتاراً وبلغ عدد سكان رعاياها بحسب السجلات المكتشفة 260000 نسمة..

عبد الحميد السيد 

 


 

 


التعليقات :
جهاد
(0)   (0)
نرجو توخي الدقة في سرد التاريخ يعني
كيف صارت ايبلا عربية "مملكة عربية سورية قديمة ". وهي لم تتحدث و تكتب بالعربية :"سجلت الكتابات بلغتين إحداهما السومرية .... والأخرى تبين أنها لهجة كنعانية ...".
ولم تسكنها الشعوب العربية؟؟؟؟؟؟؟

حلبي و أفتخر
(0)   (0)
معلومات رائعة و مميزة جداً و دائماً شمال سورية تتركز فيه كل الحضارات الموغلة ،،، معلومات مهمة جداً شكراً لكم على هذه الفائدة الكبيرة و شكراً لعكس السير الموقع المميز دائماً و كل الشكر للأستاذ عبد الحميد السيد الذي زودنا بهذه المعلومات القيمة و الرائعة فعلاً .
خالد
(0)   (0)
موضوع رائع وبالفعل معلومات كتير مفيدة و واضح أنو انت تعبان عالموضوع.
يعطيك العافية معلم.
أحمد
(0)   (0)
أنا أهيب توخي الدقة وإن كان هذا لا يلغي العمل الجيد المقدم، لكن أولاً صورة الرقيم المعروض هو من موقع أوغاريت وليس إبلا؟ ثانياً: صحيح أن عدد الرقم المكتشفة كان سنة كشفة 17 ألف رقيم لكن الآن وبعد الددراسات تم تجميع العديد من الكسر مع بعضها فأصبحت رقماً كاملة فنحن الآن نتحدث عن حوالي ثلاثة آلاف رقيم أو أقل ... وهناك بعض النقاط الأخرى والتي بحاجة إلى المزيد من الدراسة. لكن مشكور الأخ عبد الحميد على ما قام به من نشر الوعي الثقافي والأثري لحضارة سوريا العظيمة
تاريخ
(0)   (0)
عجب أن يقال بأن إبلا ليست عربية في حين أننا نرى أوربا كقارة تنظر إلى تاريخ اليونان والرومان على أنه تاريخ كل بلد فيها بل إن التاريخ يبدأ ببلاد اليونان حتى أصبحت معجزة. نعم إن تاريخ إبلا هو جزء من تاريخ أمة بدأ مكتوبا في إبلا وهذه الأمة مازلت حية مهما اختلفت تسمياتها ما بين الماضي والحاضر
سوري
(0)   (0)
لماذا لم يترجم الالواح تقولون انها مكتبة والمكتبة يعني انها علوم وثقافة لماذا لانستفيد من علومهم وطريقة تفكيرهم وهذا تاريخ بلدنا الحبيب ........
سوري
(0)   (0)
الرجاء تحري الدقة .. إيبلا لا علاقة لها بالعرب لا من قريب ولا من بعيد ..
عبودي
(0)   (0)
بحب قلا يا احمد من شان الدقة انت شو عرفك من الصور انو هذا الرقيم من اوغاريت مو من ايبلا وللدقة اكتر انا بقلك انو ايبلا واوغاريت حضارة متشابهة وبكفي انو التنين بسورية
جهاد
(0)   (0)
اوروبا تفتخر بالثقافات اليونانية و الرومانية ولكن لا تقول ان فرنسا ليست "غاليّة" او المانيا لم تكن "جرمانية" او الدول الاسكندنافية لم تكن "للفايكينغ" ...
باولو
(0)   (0)
الرقم المنشورة صورته رقم شهير جدا من رقم ايبلا فيه نص معاهدة بين الايبلاويين و قوم آخرين و الرسمة في منتصف الرقم تظهر رجلان يتصافحان في رمز على ابرام المعاهدة و لا علاقة لاوغاريت به
مختص في اللغات القديمة
(0)   (0)
الشكر لكل من علق على الموضوع ولكن الأخ أحمد معه حق وهذا الرقم من أوغاريت وهو معروف جداً لدى دارسي تاريخ سورية القديم وموجود في متحف دمشق ضمن جناح أوغاريت وبإمكان الجميع رؤيته, أما الدائرة التي في وسطه فهي الختم الملكي الحثي والنص هو رسالة موجهة لملك أوغاريت من الملك الحثي, وأرجو منه التدقيق في الختم وسط النص فلا يوجد رجلين وإنما الملك الحثي فقط, أما المعاهدة التي قصدها الأخ "باولو" فهي معاهدة أبارسال ورقيمها معروض في متحف إدلب.
صحيح أن ايبلا وأوغاريت من سورية ولكن أيبلا قبل أوغاريت بألف سنة تقريباً ورقم أوغاريت تختلف كثيرا من حيث الشكل والإشارات المسمارية عن رقم إيبلا مع أن لغتهم متقاربة جداً, فأرجو من الإخوة توخي الحذر في التعليق فأمر النصوص القديمة أمر حساس وصعب أكثر مما نتصور وقد تقودنا الحماسة والتسرع فيه إلى نتائج عكسية. بينما المطلوب هو التروي والبحث قبل إصدار الأحكام.
وأقول للأخ عبد الحميد: المعلومات المقدمة جيدة جداً وجل من لا يخطئ وإن عدت للمراجع التي استقيت منها معلوماتك لوجدت أن هذا الرقيم من أوغاريت وليس من إيبلا.
والشكر والتقدير للجميع.
تاريخ
(0)   (0)
إذا كانت ألمانيا جرمانية وفرنسا غالية فما عسى سورية أن تكون هل هي إبلوية أم أكادية أم عمورية أم آرامية أم فينيقية أم فارسية أم يونانية أو رومانية أو عربية أم مملوكية تركية أم هي هؤلاء جميعا أم هي لشعب واحد ظهرت لغته الأولى مكتوبة في إبلا وما زالت هذه اللغة حية والدليل القواعد والمفردات؟
يعرب بن قحطان
(0)   (0)
اختلف المؤرخون على تاريخ الوجود العربي في سوريا
و هناك نظرية تقول ان قبائل يمنية ( لخميون ) هاجروا من اليمن الخصيب بعد انهيار سد مأرب و انتشار الجفاف باتجاه الشمال و سكنوا بلاد الشام
و كانت لهم لهجاتهم الخاصة
و يعتقد المؤرخون انهم اصل السريان الاراميين العموريين الشرقيين و الغربيين
و هذه النظرية هي السائدة حاليا على الرغم من عدم وجود نصوص اثرية مكتوبة تؤكدها او تنفيها
و من هذه القبائل من بقيت في شبه الجزيرة العربية لتشكل المجتمع البدوي الذي تم الاصطلاح على تسميته العرب او الاعراب
و يستند اصحاب هذه النظرية على التشابه و التقارب بين اللهجة العربية
و اللهجة الارامية ( السريانية )
الغربية و الشرقية
كما ان اللهجات الاوغاريتية و اللهجة الايبلاوية
تشابه و تقارب اللهجات المذكورة اعلاه
في كل الاحوال من الثابت تاريخيا وجود العرب في سوريا من الغساسنة و المناذرة و التغالبة قبل الفتح الاسلامي
عبد الله
(0)   (0)
لا أتفق مع الكاتب بأن اسم إيبلا ناتج عن خطأ الباحثين الذين كتبوا الاسم بالحروف اللاتينية فعلم دراسة اللغات السامية وضعه أصلا الباحثون الأجانب وميزوا في كتبهم بوضوح بين العين والغين والصاد من الضاد وقارنوا اللغات القديمة بالعربية وغيرها ....الخ فالقول أن عبلا هي التسمية الصحيحة أمر غير مؤكد ويبقى فرضية غير قابلة للحسم لأن الكتابات المسمارية لم تميز الحروف الحلقية بإشارات خاصة
آثاري
(0)   (0)
أرجو التنويه إلى أن اسم المدينة "كما ذكر في الرقيمات" هو إبلا وليس "عبلا"
يرجى التأكد.
آرامي
(0)   (0)
يرجى التدقيق التاريخي من قبل الاساتذة الكبار قبل نشر مقالة تاريخية تشوه التاريخ ، لايحق لكل من يريد اني يغير التاريخ ان يكتب دون دلائل ، اين كان العرب وقت ايبلا وعلى اية مستند تاريخي او جغرافي اثبت ذلك. هذا تاريخ وليس لعبة بيد اي شخص ، ايبلا هي ارامية وليست عربية
jack
(0)   (0)
اسم المملكة ايبلا ولم يكن عبلا في اية حقبة من التاريخ وهو اسم ليس عربي والمملكة ليست عربية
مختص في اللغات القديمة
(0)   (0)
إن فقه اللغة المقارن يفترض وجود لغة "سامية" أم , انبثقت عنها جميع اللهجات "السامية" الأخرى التي تحولت إلى لغات, وبغض النظر عن صواب تسمية "السامية" من عدمه فإن مقارنة هذه اللغات مع بعضها يظهر أن اللغة العربية و لغة إيبلا هما الأقرب إلى اللغة الأم فهما مثلا اللغتان الوحيدتان اللتان حافظتا على ظاهرة المثنى بشكل كامل في حين أن باقي اللغات اقتصرت في استخدام المثنى على أعضاء الجسم المزدوجة كما أنهما حافظتا على الإعراب إضافة إلى اللغة الأكدية, وهما الأغنى من حيث المصطلحات
ويمكن تشبيه ما سبق بحالة لهجات اللغة العربية حالياً (اللهجة المصرية, الخليجية, الشامية, المغربية.....) فهي تختلف كثيراً حتى أننا في بعض الأحيان مثلاً يصعب علينا فهم لهجة الإخوة في المغرب العربي مثلاً, لكننا لا نستطيع القول أنهم ليسوا عرباً.
ولولا وجود القرآن الكريم الذي حافظ لنا على اللغة العربية الفصحى لاندثرت هذه اللغة وقلنا أن هذه اللهجات هي لغات قائمة بحد ذاتها.
إذن إن اللغات القديمة من أكدية, إيبلائية, آرامية, كنعانية,عربية و...... كلها من أسرة واحدة ودعونا نركز دائما على ما يجمع لا ما يفرق.
تاريخ
(0)   (0)
الذي لا يقبل أن تكون إيبلا عربية من الناحية العلمية فكيف له أن يقبل أنها آرامية والآراميون ظهروا في نهاية الألف الثاني. الأمر لا ينبغي أن يخضع للمزاج
فالحقيقة التي يجب أن نفتخر بها جميعا أننا جميعا ورثة هذا التاريخ بغض النظر عن تسمياتنا .
إذا جئنا إلى المنطق العلمي الباحثون الغربيون يقولون أن بناة إبلا هم من الساميين الأوائل على الرغم من عدم وجود شعب اسمه الشعب السامي إلا في التوراة ونحن نبحث أن تسمية بديلة لسامي وسامية وتبدو تسمية عربية قديمة هي الأكثر قبولا للروابط التي تربط كل اللغات "السامية" بالعربية ولكون العربية هي اللغة الأكثر انتشارا في الوقت الحاضر ضمن هذه المجموعة.
عبلة
(0)   (0)
عن جد كتير حلو أنو يكون عنا هيك أثار حلوة منفتخر فيا . شكرا أستاذ عبد
طالب
(0)   (0)
مرحبا

بدي من موقع عكس السير شغلة وحدة بعد أذن القائمين عليه

إذا عندهن صور عالية الدقة عن مملكة ايبلا يتكرموا علي ويبعتوها عايميلي

saker.saker96@yahoo.com
اسماعيل
(0)   (0)
الاخ جهاد اما كيف اصبحت ايبلا عربيه فهذا وعذرا منك يبدو انك لم تتطلع على اللغات الساميه القديمه واساليب البناء اللغوي لهذه اللغات وتشابه الضمائر واساليب البناء والجمع تقريبا تتوافق وتتقارب في اللفظ وتتشابه اخي جهاد راجع قسم اللسانيات الشرقيه القديمه وتعرف بعدها لماذا ننسب كل ما يوافق اللغه العربيه الحاليه من هذه اللغات او اللهات الى العرب
اسماعيل
(0)   (0)
للصديق ارامي وما الفرق بين الارامي او العربي مادام اللهجات التي نتكلمها كلها تفرعت عن اللغه الارميه الام فانا ارامي بنفس القدر العربي لانني اتحدر من الجذر اللغوي الارامي واللغه العربيه احتوت اغلب اللهجات الساميه واتت كصوره متطورة للغه الاراميه ملمه بها وبمفرادتها ومطورة لها
اسماعيل
(0)   (0)
هناك مستشرقون اعترفوا ان اطلاق اس الساميين بدل كلمة العرب على العرب وغيرهم من الشعوب القريبه منهم فيه تجني على الحقيقه التاريخيه واهل هذه البلاد الذين عاشو فيها منذا الاف السنين ونشر هذا المقال في احد اعداد مجلة العربي ولكن لا يحضرني رقم العدد بل واكدو ان هذا المصطلح اطلق لخدمة اهداف غير نبيله كان يدلل على ان الوجود العربي طارئ وجديد وهذ ا منتهى الظلم
همس
(0)   (0)
تحياتي للتعليق السابق السيد اسماعيل والذي يدل على عمق سقافته أما بالنسبه لتعليق السوريه وغير عربيه فأنت لم تقرأي التاريخ ولم تبحثي به فكل الشعوب التي قطنت الوطن العربي هي من مكان واحد والمكتشفات والتنقيبات تثبت ......ولم يثبت أصحاب نظريتك الا خيبت الأمل
أضف تعليقك :
الاسم : *
التعليق : *
Keyboard لوحة مفاتيح عربية
ضع الكود الموجود بالصورة : *

مقالات أخرى من " ع البال "

24-1-2015
" برغر كينغ " ترفض تعويض الطفل السوري الذي ضربه أحد مدرائها في اسطنبول .. و الأخير يحاول إسكات والد الضحية بـ 100 ليرة !
رفضت الشركة التي تمتلك ترخيص سلسلة مطاعم "بيرغر كينغ" في تركيا تعويض الطفل السوري الذي تعرض للضرب على ...


15-4-2013
بعد ظهوره في "أراب آيدول".. صفحة إخبارية "مخابراتية" تهدد عائلة الفنان عبد الكريم حمدان
  نشرت صفحة إخبارية مؤيدة للنظام السوري على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" منشوراً هدّدت فيه الفنان عبد الكريم ...


7-6-2012
عرض أول جهاز أنتجته شركة أبل للبيع
أعلنت دار "Sotheby" للمزادات عن نيتها طرح أول جهاز كمبيوتر أنتجته شركة أبل للبيع في مزاد يُقام في ...


3-11-2011
حديقة العزيزية (مرعي باشا الملاّح) والحديقة العامة بحلب
تمهيد: إنّ التقرير الذي قدّمه الى المجلس البلدي بحلب المهندس الاستشاري شارل غودار، عضو المجلس البلدي ومدير سكة حديد ...


28-9-2011
زقاق الأربعين ووثيقة آل دلاّل و الشاعر جبرائيل دلال (1836 – 1892) من أوائل شهداء الحرية
في محاولة لربط الزمان بالمكان وبالحدث الذي يفعّله الإنسان سنحاول ان ننقل خطواتنا في النصف الثاني من القرن ...


18-8-2011
سر البيلون الحلبي
كتب المرحوم الدكتور عبد الرحمن الكيالي مقالة في مجلة الحديث الحلبية تساءل فيها : هل كلمة ( بيلون) ...


13-8-2011
صناعة صابون الغار في حلب تلفظ أنفاسها الأخيرة
في عام 1999 ظهرت المواصفة القياسية السورية لصابون الغار ، التي حددت نسبة زيت المطراف فيه بخمسين بالمئة ...


10-8-2011
عيدو السواس و عيدو التنكجي مؤسسا فرقة نجمة سورية أول فرقة مسرحية بحلب
نشر الاستاذ  أحمد نهاد الفرا مقالة مطولة في مجلة العمران  (التي كانت تصدر عن وزارة البلديات فترة الوحدة ...