إعلانات
دموع لا تنهمر.. بقلم ماجد جاغوب
الاحد - 5 آب - 2012 - 22:43 بتوقيت دمشق
التفاصيل





الدموع بالوضع الطبيعي يمكن ان تنساب ببطء او تتساقط قطرات او تنهمر بغزاره بسبب الحزن او الفرح ولكن هناك حالات من الصدمه التي تمنع الدموع من التساقط وفي حال الحزن الشديد لا تنزف العين دمعا بل ينزف القلب الما بدلا من دموع العين ويتراكم الالم النازف من القلب بدل الدموع الى حزن يؤدي تراكمه الى الانهيار نفسيا وجسديا او يتحول الى حقد وكراهيه على المتسبب بالصدمه والامر طبيعي في ان يكره الانسان من يتسبب بفقدانه لعزيز على قلبه و يتسبب له بالم نفسي او الاذى الشخصي من الاعتداء والتسبب بالالم جسديا او نفسيا او خسارة بيت او مال او مصدر رزق او وطن ولكن الغريب في عصر التواصل العابر للحدود وحول الكرة الارضيه ان تشعر بالحب او الكراهيه وتتفاعل مشاعرك وتشتغل او تشتعل افكارك على وهم كاذب بسبب صورة او مقطع ن فيلم تكون مفبركة او ملفقه لتخدم طرفا بعينه له مصلحة في تشويه طرف اخر لدواعي واسباب لا حصر لها وعلى كافة المستويات والسؤال لكل من امتلك ضميرانسان حقيقي بكامل الاهلية القانونيه المعتبرة شرعا أي ليس باحمق ولا اهبل ولا مجنون وباتم المواصفات الاخلاقيه أي ليس منجرفا في الحب او الحقد ولا تعشش في نفسه اوهام حب فارغ او حقد اعمى دون مقومات واسس حقيقيه ولقد سمعت قبل عقود عن شخصين معروفين من الحشرات التي تعتاش على معاناة الاخرين جمعا مبلغا محترما من المال عدا عن القطع الذهبيه بعد حفل لجمع دعم في ظل ظروف انسانيه غير طبيعيه وفي اليوم التالي تم تسجيل مبلغ تافه في سجل السفاره لان المبلغ تم تقاسمه بين الشخصين المسؤولين عن اداء الامانه ويفضل لكل من يرغب بالتعاطف مع أي طرف في ظروف انسانيه غير عاديه ان يكون على ثقه بان تبرعه قد وصل الى من يستحقه او ان يبحث هو في دائرته عن اناس ظروفهم صعبه ويفرج عنهم لان هناك حشرات تعتاش على مص دماء البشر وهناك حشرات بشريه تعتاش على معاناة المعذبين ويستخدمون صورهم مادة لاستدرار عواطف القلوب ودراهم الجيوب وقبل ايام سمعت من صديق انه كان يتجول بعد العصر في يوم اجازه ومر بمسجد وقت صلاة العصر وكانت سيدة تجلس امام المسجد وجاد عليها مما رزقه الله ورغب في مشاهدة المتسوله اين تذهب في منطقة غير آهلة بالسكان وجلس في مركبته وبعد ان انتهت من مهمة التسول توقفت مركبة نزل منها السائق الذي انتقل للركوب في الخلف لتقود هي مركبة يبلغ ثمنها مائة الف درهم

 


عكس السير


اضغط هنا للوصول إلى صفحة عكس السير على "فيس بوك"





أضف تعليقك :
الاسم : *
التعليق : *
Keyboard لوحة مفاتيح عربية
ضع الكود الموجود بالصورة : *

أخبار أخرى من " مساهمات القراء "

5-8-2013
مسرحية خان العسل .. بقلم ريبال الزين
أسدلت الستار مؤخراً عن مسرحية خان العسل ببيان تنديد من الائتلاف الوطني "المعارض" "للمجزرة" التي قام بها مقاتلون ...


6-6-2013
القصير .. معركة الدفاع عن وحدة سوريا
القصير لكل من لايعرف أو يدرك أنها المعركة الحقيقية لإسقاط النظام لابد له من معرفة أن النظام لم ...


2-2-2013
سيدي الخطيب: قل لي إلى أين نحن ذاهبون؟
  لا ينكرٌ أحدٌ التفاف الغالبية الكاسحة من المعارضة والثوار على الأرض حول السيد معاذ الخطيب حين اختيرَ لقيادة ...

31-1-2013
غارة كشف القناع
  لعلّ النظام السوري أخطأ مرةً أخرى فلم يقتنص فرصة اختراق الطيران الإسرائيلي لأجوائه و يرد و لو بطلقة ...

28-1-2013
شاهد على مجزرة....
  السبت 26/1/2013 أصعب يومٍ مر علي في مسيرة حياتي, كنت أصلي الظهر و في الركعة الثانية سمعت صوت ...


19-1-2013
""مجزرة حلب ... آه على شبابنا يا عرب ...
  بعد يوم من مذبحة حلب الشهباء المنكوبة، كنت أقلب بيدٍ مرتعشة ركام الصور الدامية المدمية عبر نقرات المؤشر، ...


19-1-2013
العرب...أقلية في ســــوريا !!
  منذ بداية الثورة السورية، ومع كسر حاجز الخوف لدى السوريين، كل القوميات والديانات في سباق لإثبات وجودهم من ...


7-1-2013
أديش طالب بسيارتك؟.. بقلم آرا سوفاليان
  كانت جدتي ماري تأخذني معها الى الفرن او الى السوق او الى محل ابو ابراهيم اللحام في القصاع ...

30-12-2012
بعد كل مخاض ... ولادة
كتب بواسطة rest m-a-loser@hotmail.com قبل ولادة كل طفل ... أو مولود جديد على هذه ...

30-12-2012
ياوزير العدل
كتب بواسطة أحمد صوان ahmadsaw@gmail.com وزير العدل ( كائن منفصل عن الواقع ) في الوقت ...

30-12-2012
التناغم بين الاعلام السوري ورد الفعل الامريكي
كتب بواسطة osama hshlmh@gmail.com كلنا نتابع ما يحدث من تطورات متسارعة في دمشق وريفها ...


20-12-2012
محامو حلب الاحرار جنود الحق و العدالة و حماة للثورة.. بقلم المحامي مثنى ناصر
  ماحدث في درعا هز الوجدان والضمير العالمي واشتعلت الثورة بقدرة قادر وخرج الشعب يطالب بإسقاط النظام بعد أن ...

20-10-2012
قصة جمل الممانعة!.. بقلم: محمد كناص
  رسب خلف الطميشان في مادة التعبير! فضجت العشيرة على هذا النبأ وذهبت برجالها ونسائها تستفسر من المدرس عن ...

20-10-2012
رأي .. بقلم طالب العلم الكسندر
  كنت أشاهد حواراً سياسياً راقياً على محطة الميادين الفضائية بين عدة شخصيات معروفة من المعارضة السورية تمثل تيارات ...

20-10-2012
ديناصورات الألفية الثالثة .. بقلم: ماجد جاغوب
يقال دخل اللص الى المنزل وسرق ما خف حمله وغلا ثمنه في غفلة من اهل البيت وحالة الغفلة ...

20-10-2012
تحليل علاقة المعارضة والدور الخليجي في شؤون الثورة السورية.. بقلم: ملهم الكواكبي
  مقدمة : - القوى الخليجية النافذة, خصوصاً حكومتا قطر والسعودية, تنخرط بكل قوتها لتوجيه الثورة السورية في سياق, نرى ...