إعلانات
تفسير مطاطي لمفهوم الحرية.. بقلم ماجد جاغوب
الاحد - 16 أيلول - 2012 - 13:34 بتوقيت دمشق
التفاصيل



هناك مصطلحات لا تقبل التأويل وليس لها وجهين والحرية احد هذه المصطلحات وهي ممارسة ذاتيه واجتماعيه وانسانيه جوهرها ان اوافق على تمتع الجميع بنفس الحرية التي اتمتع انا بها او ارغب بها لنفسي ولمن احب وانتمي وبالرغم من ان هناك من يفسرها على قاعدة الانانيه فيشوهها لانه يحاول اجلاسها في مقعد لا يتلائم مع جوهرها ومن يتعامل مع الحرية على انها الحق في ممارسة الطغيان والسلب والنهب والتخريب والتسبب بمعاناة الغير لا لشيء الا للانتقاص من حقوق الاخرين وحريتهم وسلبها لمصلحته الانانيه ورؤيته الضيقه للامور وتفسيره المبتور لجوهر المصطلح ومعناه ومغزاه ومقوماته ومكوناته والسؤال هو كيف اكون حرا وانا اقيد نفسي واكبل كل ما يحيط بي بغرض مصادرة حرية وحقوق الاخرين سواء كانوا اشقاء في الوطن او شركاء في الانسانية وهناك من يستخدم المصطلح ويصرخ به ويعلكه ويلوكه حتى يتمكن من القفز فوق رؤوس الناس لاستلاب حريتهم بما يتماشى مع مصالحه الانانيه الضيقه


وهذا يعبر عن خلل في مقومات الوعي ومن يؤيد دون وعي او يعارض دون مبرر لاغراض تتعلق بقصور في الوعي وانعدام في الفطنه فانه بفطرية سلبيه يدعم نهج مناقض لجوهر الحريه وفي عصر غدت فيه الاشاعة قابلة للانتشار في لحظات وهناك من يتبرع بنشرها او تطويرها ويساعد من يبتكرها على المساس بالاخرين دون وعي منه ببراءة الجهله فانه مثل من يتبرع بنقل جمرة بين اكوام قش منها الجاف والرطب ويشعل فتنة دون قصد ويمكن ان يكون هو احد ضحاياها وليس مستفيدا منها نتيجة انعدام الوعي والغباء الفطري واذا كان لكل مركز ومنصب من هم اهل له فلا يمكن تعيين قضاة لا يجيدون قراءة اسماءهم لان النتيجة كارثيه كما انه من غير المعقول تعيين مجرم يجيد استخدام السكاكين للاعتداء على الاخرين طبيب جراح لان الاول مهنته خلق المعاناة والثاني التخفيف منها

ولهذا نرى نماذج ممن يرددون كلمة حريه فالسائق المتهور يتسبب لغيره قبل نفسه بخسائر ماليه وجسديه وقتل وقتهم وازعاجهم تحت ستار فهمه لمصطلح الحرية على قاعدة الطيش والحرية هي ممارسة عن قناعة بأن للاخرين حقوق ولي حدود ومن الواجب علي ان اكون على وعي تام بمسلكي وتصرفي وممارساتي انها في حدود ما تسمح به الحرية بجوهرها الانساني السليم وليس بالتفسيرات العاطفيه عن جهل وطيش وانعدام فطنه ومخالفة القانون او استغلاله بشكل سلبي ولا انساني سيلحق الكوارث بالانسانية جمعاء

 


ماجد جاغوب

majednight@yahoo.com

 



اضغط هنا للوصول إلى صفحة عكس السير على "فيس بوك"





أضف تعليقك :
الاسم : *
التعليق : *
Keyboard لوحة مفاتيح عربية
ضع الكود الموجود بالصورة : *

أخبار أخرى من " مساهمات القراء "

5-8-2013
مسرحية خان العسل .. بقلم ريبال الزين
أسدلت الستار مؤخراً عن مسرحية خان العسل ببيان تنديد من الائتلاف الوطني "المعارض" "للمجزرة" التي قام بها مقاتلون ...


6-6-2013
القصير .. معركة الدفاع عن وحدة سوريا
القصير لكل من لايعرف أو يدرك أنها المعركة الحقيقية لإسقاط النظام لابد له من معرفة أن النظام لم ...


2-2-2013
سيدي الخطيب: قل لي إلى أين نحن ذاهبون؟
  لا ينكرٌ أحدٌ التفاف الغالبية الكاسحة من المعارضة والثوار على الأرض حول السيد معاذ الخطيب حين اختيرَ لقيادة ...

31-1-2013
غارة كشف القناع
  لعلّ النظام السوري أخطأ مرةً أخرى فلم يقتنص فرصة اختراق الطيران الإسرائيلي لأجوائه و يرد و لو بطلقة ...

28-1-2013
شاهد على مجزرة....
  السبت 26/1/2013 أصعب يومٍ مر علي في مسيرة حياتي, كنت أصلي الظهر و في الركعة الثانية سمعت صوت ...


19-1-2013
""مجزرة حلب ... آه على شبابنا يا عرب ...
  بعد يوم من مذبحة حلب الشهباء المنكوبة، كنت أقلب بيدٍ مرتعشة ركام الصور الدامية المدمية عبر نقرات المؤشر، ...


19-1-2013
العرب...أقلية في ســــوريا !!
  منذ بداية الثورة السورية، ومع كسر حاجز الخوف لدى السوريين، كل القوميات والديانات في سباق لإثبات وجودهم من ...


7-1-2013
أديش طالب بسيارتك؟.. بقلم آرا سوفاليان
  كانت جدتي ماري تأخذني معها الى الفرن او الى السوق او الى محل ابو ابراهيم اللحام في القصاع ...

30-12-2012
بعد كل مخاض ... ولادة
كتب بواسطة rest m-a-loser@hotmail.com قبل ولادة كل طفل ... أو مولود جديد على هذه ...

30-12-2012
ياوزير العدل
كتب بواسطة أحمد صوان ahmadsaw@gmail.com وزير العدل ( كائن منفصل عن الواقع ) في الوقت ...

30-12-2012
التناغم بين الاعلام السوري ورد الفعل الامريكي
كتب بواسطة osama hshlmh@gmail.com كلنا نتابع ما يحدث من تطورات متسارعة في دمشق وريفها ...


20-12-2012
محامو حلب الاحرار جنود الحق و العدالة و حماة للثورة.. بقلم المحامي مثنى ناصر
  ماحدث في درعا هز الوجدان والضمير العالمي واشتعلت الثورة بقدرة قادر وخرج الشعب يطالب بإسقاط النظام بعد أن ...

20-10-2012
قصة جمل الممانعة!.. بقلم: محمد كناص
  رسب خلف الطميشان في مادة التعبير! فضجت العشيرة على هذا النبأ وذهبت برجالها ونسائها تستفسر من المدرس عن ...

20-10-2012
رأي .. بقلم طالب العلم الكسندر
  كنت أشاهد حواراً سياسياً راقياً على محطة الميادين الفضائية بين عدة شخصيات معروفة من المعارضة السورية تمثل تيارات ...

20-10-2012
ديناصورات الألفية الثالثة .. بقلم: ماجد جاغوب
يقال دخل اللص الى المنزل وسرق ما خف حمله وغلا ثمنه في غفلة من اهل البيت وحالة الغفلة ...

20-10-2012
تحليل علاقة المعارضة والدور الخليجي في شؤون الثورة السورية.. بقلم: ملهم الكواكبي
  مقدمة : - القوى الخليجية النافذة, خصوصاً حكومتا قطر والسعودية, تنخرط بكل قوتها لتوجيه الثورة السورية في سياق, نرى ...