مقتل طفل فرنسي قاتل مع تنظيم ” داعش ” في سوريا

قال موقع “ميترونيوز” الفرنسي، إن طفلا فرنسيا عمره 13 عاماً قاتل مع تنظيم “داعش”، قتل في سوريا.

وبحسب الموقع، فإن الطفل ذهب إلى ريف حمص مع عائلته التي تنحدر من مدينة ستراسبورغ منذ بضعة أسابيع، حيث قاتل في صفوف التنظيم وقتل هناك.

وكان تقرير للأمم المتحدة، نشر مؤخراً، كشف عن أن تنظيم “داعش” لا يقوم بتجنيد الصغار فحسب، بل مضى أبعد من ذلك إلى إستخدامهم كإنتحاريين.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. من اهداف خلق تنظيم داعش هو جعله مغناطيس يجذب كل المتطرفين بالعالم وخاصة باوروبا, الكثير من المنضمين للتنظيم جاؤوا من أوروبا رجالا ونساء وحتى أطفال ومن غير المنطقي أن نصدق أن يتم ذلك بدون علم ومعرفة مخابرات تلك الدول التي تسهل سفرهم لسوريا للتخلص منهم, مايجري بسوريا الآن ليس للسوريين معارضة ونظام أي قرار به بل اصبحت سوريا ساحة لتصفية الحسابات الدولية التي تتآمر على سوريا والسوريين, وطالما أن استمرار الفوضى بسوريا يمثل لهم الدجاجة التي تبيض ذهبا سوف يسعون لاستمرار هذه الفوضى ربما لسنوات أو عقود سيما وأن بوادر الاحتلال الايراني بدأت بالتبلور والوضوح والذي سيفتح صراعا جديدا بسوريا.