سوري ربح ” ورقة يانصيب ” يخسر كافة أصدقاءه بسبب المال !

قالت وسائل إعلام النظام إن سورياً فقد أصدقاءه بسبب 150 ألف ليرة فاز فيها عبر بطاقة يانصيب.

وفاز محمد أحمد علي بجائزة قدرها 150 ألف ليرة سورية بيانصيب معرض دمشق الدولي وراح يركض فرحا لأنه سيحل أزمته المالية، على حد تعبير وكالة الأنباء النظامية.

وقال علي شقيق محمد، إن أصدقاء العائلة بدؤوا يلتفون حوله طالبين أن يقرضهم من المال الذي ربحه في الوقت الذي بدأ بتنفيذ مشروع صغير يحتاج إلى الدعم المالي.

وأضاف أن محمد اعتذر من أصدقائه بطريقة لبقة وأعطاهم القليل مما ربح لكنهم انزعجوا منه وابتعدوا عنه وبدؤوا يهملونه ولم يعودوا يتشاركون معه جلساته المعتادة.

وأشار علي إلى أن صديقاً واحداً بقي ملازماً لأخيه يرافقه في كل مكان ليشعره، بحسب سانا، أن “الصداقة والمحبة أسمى من كنوز العالم وأن المال لا يجمعهما ولا يمكن أن يفرق بينهما”.

يذكر أن 150 ألف ليرة تساوي اليوم أقل من 600 دولار.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫5 تعليقات

  1. لازالو بعد 5 سنوات من الجحيم الدائر اغبياء لاتقنون حتى الكذب
    يتحدثون بغباء مثل الهبلان ويريدون منكم ان تصدقوه .. هذا هو السبب الرئيسي الذي ثار بسببه الشعب بأن شلة حثالة طائفية يتمتعون بالقسط الاعظم من الغباء يتحكمون بالبلد ويفرضون عليك تصديق اكاذيبهم على شاكلة ورقة اليانصيب هذه
    ب150 الف وزع جزأ وصرف جزء ورح يكمل مشروع حياتو ببقية المصاري .. يلعن روحك يا حافظ على هل كذبة على الاقل كنتو تعملوها يعني 500 الف والله يتنهضم شوي ..

  2. إذا بتدين صاحبك وبطلب شي يوم المصاري – رح تخسره
    إذا ما بتدين صاحبك – رح تخسره
    بقى شو رأيكم يا كرام؟