أسعار النفط تهبط مع تضاؤل طاقة التخزين العالمية

هبطت أسعار النفط يوم الاثنين حيث تراجع سعر الخام الأمريكي نحو ثلاثة بالمئة إلى أدنى مستوياته في ست سنوات مع ارتفاع الدولار إلى مستويات جديدة وتراجع طاقة التخزين الاحتياطية للنفط إلى مستويات متدنية في العالم.

ونزل الخام الأمريكي إلى 43.57 دولار في التعاملات المبكرة وهو أدنى مستوى له منذ آذار 2009 ثم تعافى إلى 44.34 دولار بحلول الساعة 0628 بتوقيت غرينتش لكنه يظل منخفضا 50 سنتا عن سعر إغلاق الاحد ، وتراجع سعر مزيج برنت 21 سنتا إلى 54.46 دولار للبرميل.

وذكر مجلس البترول العالمي أن الأسعار المنخفضة ستؤدي إلى تقليص الإنتاج والاستثمارات ، وفقاً لوكالة رويترز.

وقال جوزيف تود رئيس المجلس لرويترز يوم الاثنين في سول بكوريا الجنوبية ” أسعار النفط الآن أقل من المستوي الذي يسمح للشركات بالتنقيب والإنتاج في الأماكن الأكثر صعوبة. لذا سيؤدي ذلك لخفض بعض الاستثمارات ” وقال متعاملون إن هبوط الأسعار ناجم عن تضاؤل الطاقة الاحتياطية لتخزين النفط الفائض فضلا عن قوة الدولار.

واستغلت الصين هبوط الأسعار لتكوين مخزون نفط استراتيجي ولكن محللين يقولون إنه لن يتاح لها طاقة تخزين إضافية جديدة إلا في وقت لاحق من العام بما يقلص الحاجة لاستيراد الخام في الأجل القريب.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق