سوريون عالقون في اليمن يناشدون عبر عكس السير المنظمات العربية و الدولية إنقاذهم

ناشد سوريون عالقون في اليمن، عبر عكس السير، الهيئات الإغاثية العربية والدولية، إخراجهم من مناطق الحرب التي حوصروا داخلها.

وأكد سوريون في اليمن لعكس السير، إنهم عالقون في مدينة مأرب مع عدد من العائلات السورية، ومجموعة من الأطباء والطبيبات، في هيئة مشفى مأرب العام.

وفي الوقت الذي تقوم فيه السفارات العربية والأجنبية، بإجلاء الرعايا، تؤكد مصادر عكس السير عدم وجود أي مخرج للسوريين.

وأكدت مصادر عكس السير، أن السوريين حاولوا التواصل مع المنظمات الدولية ومع الهلال الأحمر السعودي، دون جدوى.

وأفادت بأن المدينة المتواجدين فيها الآن، جغرافيتها وعرة ومحاطة بالجبال، وتعج بالسلاح والمسلحين، وتعتبر ساحة حرب حقيقية، عدا عن كونها مستهدفة بقصف “عاصفة الحزم” لوجود العديد من النقاط العسكرية فيها.

ولايستطيع السوريون المتواجدون في المدينة عموماً وفي المشفى خصوصاً، الخروج بحسب المصادر، وذلك بسبب الاشتباكات وعمليات الخطف.

وأوضحت المصادر أن الطريقة الوحيدة لإخراجهم هي من خلال “طريق السعودية، إلى مطار جيزان، حيث أن بقية الطرق مقطوعة ومعرضة للقصف.

وكان الائتلاف السوري قد أعلن يوم الجمعة عن أن نحو 5000 سوري معارض للنظام عالقون في اليمن وحياتهم معرضة للخطر، ودعا إلى إنقاذ حياتهم وتأمين خروجهم إلى الدول التي تقبلهم.

وأوضح عضو الهيئة السياسية للائتلاف وأمينه العام الأسبق بدر جاموس أن المعارضين العالقين في اليمن “قد تقطعت بهم السبل، وحياتهم معرضة للخطر نتيجة الحرب والانفلات الأمني الذي سببته مليشيات الحوثيين”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. هذا وقت الأئتلاف
    بما انو علاقتهم قوية بالسعودية يتواصل معون و بازن الله رح يطلعوهم من اليمن

  2. بعد أن أجلت كل دول العالم رعاياها الحكومه تعتذر منكم الطائرات المدنية مشغوله ومحجوزة مسبقا لنقل الأسلحة .. دبروا حالكم وفور وصولكم للأراضي السورية سوف نقوم بواجبنا في قصفقكم بالبراميل أهلا وسهلا ننتظر وصولكم ….