إعلام النظام : لؤي حسين ” هرب ” إلى تركيا .. و عضو في تيار بناء الدولة يستهجن هذا ” التصرف الفردي “

رصد عكس السير معلومات نشرتها وسائل إعلام مؤيدة، تفيد بـ “هرب” المعارض لؤي حسين، رئيس تيار بناء الدولية السورية (معارضة داخلية)، إلى تركيا.

وقالت إذاعة “شام إف إم” الناطقة باسم النظام : “فرار رئيس تيار بناء الدولة السورية المعارض لؤي حسين من سوريا إلى تركيا عبر المنافذ غير الشرعية علماً أنه كان ممنوعاً من السفر على ذمة قضية جنائية”.

وفي هذا السياق، كتب أنس جودة، عضو التيار، على صفحته في فيسبوك : “تناهى إلى علمي أن رئيس تيار بناء الدولة لؤي حسين ونائبته منى غانم قد وصلا إلى الأراضي التركية تهريبا وذلك بعد زيارة منسقة مع بعض القوى الكردية إلى مدينة راس العين”.

وأضاف : “إني أنكر علمي بالزيارة وبالهروب إلى تركيا واستهجن هذا التصرف الفردي من السيد حسين والسيدة غانم وأعلن عدم مسؤوليتي وتبرؤي من أي قرار أو تصرف أو لقاء يقوم به المذكوران وليس لي علاقة به أبدا”.

ومنع لؤي حسين من السفر في وقت سابق لأن “السلطات السورية لم ترفع حظر السفر المفروض علي”، على حد تعبيره، لكونه يحاكم بتهمة وهن عزيمة الأمة على خلفية مقال له نشر في صحيفة الحياة.

وكان حسين قد اعتقل من قبل سلطات الأسد، قبل أن يطلق سراحه بعد أسابيع من الاعتقال، مقابل كفالة مقادرها مليون ليرة.

وسبق لحسين أن تعرض لسخرية الكثير من السوريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد استشهاده بأقوال ” الرئيس الأسد ” حول الحوار و تقاسم السلطة.

مواضيع متعلقة :

” الرئيس الأسد ” يمنع المعارض الوطني الداخلي لؤي حسين من حضور مؤتمر موسكو

سوريون يسخرون من ” المعارض الوطني الداخلي ” لؤي حسين بعد استشهاده بأقوال ” الرئيس الأسد ” حول الحوار و تقاسم السلطة

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫10 تعليقات

  1. طبيعي جداً مايحصل ، فنظام آل الأسد خلال خمسة وأربعين سنة من الحكم كمم جميع الأفواه ، ولا يوجد شيء عنده إسمه ديمقراطية أو نقد أو حتى مجرد ملاحظات على أداء الدولة وكل من يفعل ذلك تتم تصفيته في فروع المخابرات .. ويبدو أن لؤي حسين قد صدق فعلاً أن النظام قد تغير وأنه قد أطلق الحريات وأنه بإمكانه ولو شكلياً أن يطلق بعد الإنتقادات التي لاتضايق النظام وبعلمه .. ولكنه على مايبدو قد تمادى قليلاً في الإنتقاد .. وكذلك يبدو أنه رأى صور الأحد عشر ألف معتقل الذين تمت تصفيتهم ونشر “القيصر” صورهم ، وأدرك أن النظام لا أمان له سواءاً مع معارض أو مؤيد لأن مصلحة النظام فوق كل شيء .. نظام أباد حماه في الثمانينات وأباد سورية في ثورتها الحالية فماذا يُتوقع منه .. لهذا السبب لن تتوقف الثورة حتى يتم إقتلاع هذا السرطان الإيراني الخبيث من جسم سوريا .

  2. إني أنكر علمي بالزيارة وبالهروب إلى تركيا واستهجن هذا التصرف الفردي من السيد حسين والسيدة غانم وأعلن عدم مسؤوليتي وتبرؤي من أي قرار أو تصرف أو لقاء يقوم به المذكوران وليس لي علاقة به أبدا واصلا أنا ما شفته ولا مرة الا من بعيد و بحياتي ما كنت بعرفه أصلا ما لاحظت أنه موجود و يلعن أبوه وجده . وعاش القائد الدكتور المهندس الفريق المناضل الشاعر والاديب المفدى بشار حافظ الاسد…
    لا ولسا بقولو “معارضة داخلية”

  3. وهن عزيمة الأمة بمقاله جريمة جنائية ,أما تدمير الأمة وقتل الشرفاء من أبنائها على ايدي من استجلبهم بشار من أعداء الأمة(الطامعين بالثأر وأستعادة الإمبراطورية الفارسية) فذلك عملٌ وطني بالحقيقة لأنه سوف يستنهض تاريخ هذه الأمة لإستعادة مجدها وسيولد الكثير من عواصف الحزم العربي المجيدة

  4. أطن والله أعلم أن النظام هو من طرده من سوريا أو بالأحرى نفاه من سورية وجاءت عملية الافراج عنه بتاء على طلب الروسي أي من الرئيس يوتين شخصيا
    وهذا هو الحل الوسط أي الافراج عته لعدم احراج الرئاسة الروسية مع النفي لأنه عير مرغوب فيه

  5. لاتصدق بحياتك ان يقوم علوي مهما كان انتماءه بالوقوف ضد الطائفة العلوية القذرة ….فهذا شيوعي حقير لايختلف عن نزار نيوف وعارف دليلية وفاتح جاموس وعادل نعيسة وغيرهم من اللصوص النصيريين …..وأكبر مثال على هذه الطائفة الحقيرة البغل الشيوعي النصيري المستشعر السمى علي أحمد سعيد إسبر ( أدونيس ) الذي هلل لثورة الخميني الشيعية الصهيوصفوية واستنكر الثورة السورية على طائفته اللعينة ….
    لاتأمنوا لهؤلاء القوم لأنهم لصوص يبيعو ن لوطن بماحمل بدولار واحد …..

  6. ذكروني أليس هذا الشخص هو نفسه من كان يستنكر المعارضة الخارجية ويُلمح بعمالتها ويطالب بالمعارضة من الداخل في ظل مؤسسات الأهبل وتحت سقف الوطن ؟؟ والآن اكتشف بأن سقف الوطن هو زنزانة في فرع أمن تتسع لجميع أبناء الوطن! بصراحة أدهشني تصرفه لأنني كنت آخذ فكرة عنه بأنه حمار مؤيد للنخاع ختمت الطائفية على قلبه وعقله قام طلع فيه مخ يفكر وهرب من نعيم الأهبل ومن تحت سقف الوطن ونفد بريشه على مبدأ ياروح ما بعدك روح ورمى بالمزاودات الوطنية والعلاك المصدي الذي أتخمنا به فيما مضى وراء ظهره أو في أقرب سلة نفايات وهرب …. بصراحة ضربة معلم يستحق عليها عضو عامل في جزب البعث لأن هذا ما عودنا الرفاق البعثيون على فعله إتخام الآخرين بالشعارات وقت السلم أما وقت الجد الحقيقي فهم أسرع من أوسين بولت الجامايكي في العدو والهرب .

  7. نفدت يا عرصه قال معارضه داخليه قال
    خخخخخخخخخخخ تفو هي لحزب البعص ومن والاهم
    وهي خ اص نص لال الاسد خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ تفوووووووووووووو

  8. النظام الطائفي النصيري مشهود له بالخسة والنذالة ، لابد ان ارسل لؤي حسين ونائبته للتجسس على المعارضة في تركيا وغير تركيا …إذا كان مراقباً من المخابرات العلوية بشدة ومحكوم عليه فكيف هرب من الجنوب إلى الشمال مسافة ألف كم ….؟

  9. إني أنكر علمي بالزيارة وبالهروب إلى تركيا واستهجن هذا التصرف الفردي

    هاد الكلام ما بينفعك …اشحطوووووه