تركيا : احتجاجات تعطل الإنتاج بمصنعين للسيارات

توقف الإنتاج في مصنعين منفصلين للسيارات، مملوكين جزئيا لشركتي رينو وفيات الأوروبيتين، بسبب احتجاج العمال على الأجور وأوضاع وظيفية أخرى، حسبما ذكر مسؤولون بالشركتين وتقارير لوسائل الإعلام.

وقال متحدث باسم شركة رينو الفرنسية إن العمل في المصنع التركي توقف في ساعة متأخرة من مساء يوم الخميس. وقالت تقارير لوسائل الإعلام إن العمال ينظمون احتجاجات في أكبر مصنع لتصدير السيارات في تركيا.

وقال المتحدث لوكالة رويترز، شريطة عدم نشر اسمه “هذا التوقف في الإنتاج لا يتماشى مع قوانين العمل واللوائح المتعلقة به”.

وقال إن جهودا تبذل لإنهاء المواجهة مع العمال المحتجين داخل وخارج المصنع في مدينة بورصة بشمال غرب تركيا، البالغ عددهم 2500 شخص.

ونقلت قناة (سي.إن.إن) التركية أن العمال في مشروع توفاس، وهو مشروع مشترك بين شركتي فيات الإيطالية وكوج القابضة التركية نظموا احتجاجا، وقاموا بوقف خط التجميع.

وكان مسؤول نقابي قد صرح في وقت سابق بأن ما قام به العمال في مصنع رينو بمثابة احتجاج، ولكن لم يُعلن رسميا القيام بإضراب.

وأنتج مصنع أوياك رينو نحو 318 ألف سيارة العام الماضي، حسبما أظهرت إحصاءات اتحادات الصناعة، وهي تمثل أكثر من 43 بالمائة من إجمالي سوق السيارات.

ويصنع مشروع توفاس سيارات فيات من طراز لينيا وسيارات فان طراز دوبلو وطرازات أخرى لشركات بيجو وسيتروين وأوبل وفوكسهول ، وأنتج المصنع 240 ألف سيارة في 2013، حسبما يقول موقعه على الإنترنت.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

إغلاق