أردوغان يعلن عن رغبته بعدم تكليف أحمد داوود أوغلو بتشكيل الحكومة الجديدة

أكد رئيس الجمهورية التركية “رجب طيب أردوغان” عدم رغبته في تكليف رئيس الوزراء “أحمد داود أوغلو” بتشكيل الحكومة الجديدة للبلاد، قبل انتخابات رئيس البرلمان التركي المقرر انعقادها في 28 حزيران/يونيو الجاري.

وجاء ذلك، بحسب “ترك برس”، خلال تصريحات أدلى بها الرئيس أردوغان للصحفيين عقب اجتماعه بالمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين “أنطونيو غوتيريس” والفنانة الأمريكية الشهيرة سفيرة النوايا الحسنة للأمم المتحدة “أنجلينا جولي” في إحدى فنادق ولاية ماردين جنوب شرق تركيا.

وحسب ما جاء في تقرير لصحيفة “حرييت” التركية بهذا الشأن، فإن مراسم القسم الدستوري للنواب الجدد في البرلمان التركي الذي سيتم يوم الثلاثاء القادم سيكون نقطة انطلاق مرحلة تشكيل الحكومة الائتلافية أيضاً.

ومن المقرر أن يتقدم المرشحين لرئاسة البرلمان التركي بطلباتهم لغاية 27 حزيران/يونيو الجاري.

مع عدم حصول حزب العدالة والتنمية على عدد كاف من الأصوات لحجز 276 مقعد في البرلمان لن يتمكن من تشكيل حكومة بمفرده، وبالتالي فإن الحكومة التركية التالية ستكون حكومة ائتلافية.

وفي حال فشل الأحزاب التركية في تشكيل حكومة ائتلافية، يمنح القانون التركي للرئيس رجب طيب أردوغان حق الدعوة إلى انتخابات برلمانية مبكرة بعد 45 يوم من إعلان النتائج.

وتنص المادة رقم 96 من الدستور التركي المعدلة في عام 2007، على أنه يشترط التئام البرلمان بثلث أعضائه لاتخاذ أي قرار يتعلق بالانتخابات. وبالتالي فإن بإمكان حزب العدالة والتنمية الدعوة إلى انتخابات برلمانية مبكرة مع احتفاظه بـ258 مقعدًا في البرلمان تمكنه من اتخاذ مثل هذا القرار.

وكان نائب رئيس حزب العدالة والتنمية “نعمان كورتولموش” قد أعلن في وقت سابق، توقعاته بتشكيل حكومة ائتلافية بنهاية الجولة الأولى من المفاوضات مع الأحزاب الأخرى. مشيرا “لدي قناعة بأن رئيس وزرائنا السيد داود أوغلو قادر على تقديم خيار حكومة ائتلافية، ترضي الشارع التركي”، بعد أول جولة محادثات يجريها داود أوغلو مع أحزاب البرلمان، عقب تكليفه بتشكيل الحكومة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

إغلاق