إدلب : 27 مدنياً بينهم 10 أطفال حصيلة مجازر جيش بشار الأسد في سراقب و المعرة ( فيديو )

استشهد 27 شخصًا بينهم 10 أطفال، وأصيب أكثر من 12 آخرين، في قصف نفذته طائرة تابعة للنظام، الأربعاء، على مدينتي سراقب ومعرة النعمان، بريف إدلب شمالي سوريا.

وأفاد عضو الدفاع المدني في مدينة سراقب “ليث الفارس″ أن طائرة حربية استهدفت سوق المدينة بصاروخ فراغي ما أدى إلى استشهاد 25 شخصًا بينهم 8 أطفال، وإصابة أكثر من 10 آخرين بجروح مختلفة نقلوا على إثرها إلى المشافي الميدانية القريبة.

وأشار فارس إلى احتراق عدد كبير من المحلات التجارية في المنطقة نتيجة القصف، لافتًا أن “فرق الدفاع المدني لا تزال ترفع الأنقاض بحثًا عن مفقودين”.

من جهته أوضح الناشط الإعلامي “عمر علوان” من مدينة معرة النعمان، في حديثه لوكالة أنباء للأناضول، أن صاروخًا ألقته طائرة حربية للنظام السوري استهدف الحي الغربي من المدينة، ما أدى إلى استشهاد طفلين من عائلة واحدة، وإصابة الأم وطفل آخر بجروح.

وأضاف علوان أن “فرق الإنقاذ سارعت بإسعاف الجرحى ونقلهم إلى المشافي الميدانية، فيما ساهم فريق الدفاع المدني برفع مخلفات القصف من الطرقات وردم الحفر”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. لعنكم الله يا شبيحة بشار قتلة الأطفال.

إغلاق