حلب : مدير كهرباء الأسد يبتز مواطنين و يطالبهم بدفع رشاو مقابل إيصال التيار لمنازلهم

رصد عكس السير معلومات نشرتها شبكات إخبارية موالية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تفيد فيها بسرقة شركة كهرباء الأسد للمواطنين في مدينة حلب بشكل علني.

وبحسب المعلومات الواردة، فإن مواطناً من حي الخالدية اشتكى لمديرية الكهرباء عدم وصول التيار إلى حيه، بعد أن اكتشفت سرقة قطع من المحولة (البوسط ك 160).

وطلب مدير شركة الكهرباء “عبد الإله تلاليني” من المواطن القدوم إلى مكتبه بصحبة عدد من المتضررين (الجيران)، وعند استفسار المواطن عن السبب، قال له المدير “يا أخي في تسجيل مكالمات”، بحسب ما أوردت المصادر الموالية.

وبعد حضور المواطن والجيران، طلب مدير الكهرباء جمع مبلغ 10 آلاف ليرة سورية من كل بيت متضرر حتى يتم إصلاح العطل.

وأكدت المصادر أن هذه الحادثة جرت العام الماضي أيضاً، ولكن في حي الحميدية الذي اضطر عدد من سكانه لدفع 80 ألف مقابل إيصال الكهرباء إلى منازلهم.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. عبد الاله تلاليني من اشرف الناس اللي عرفتها حلب انا عما احكي من برا سوريا بشكل محايد ولكن ماضل في مصاري في خزينة الدولة فعما يطلب منهم يجمعوا مصاري ما من شان ايحطها في جيبتو ولكن من شان ايصلحوا العطل الله ايكون بعون الي بيستلم منصب ضمن سيطرة النظام

  2. عندما كنًّا ندفع فواتير الكهرباء ب٣٠٠٠٠ ل.س أيام الحر، كانت مناطق شاسعة واسعة مخالفة تمص دماء الدولة (ودماء المواطن البسيط مثلي ) من كهرباء وماء وغيرها .
    نشكر الله أن المناطق سوّيت على الأرض.
    عودة للمقال: حرب ٥ سنوات ولدينا كهرباء (وبدل ٣٠٠٠٠ل.س أصبحت. ١٠٠٠٠٠ ل.س ) بقي المواطن البسيط مثلي يدفع ، ما المشكلة؟ الحرامي يريد أن يسرق الكهرباء أم أنه خائف من داعش لأنها لا تتسامح مع الحرامي!!!!!

  3. التلاليني خزينتو فاضية بسبب خوفو من دمشق و غضبها حيث ينقل الاموال بشكل دوري حتى انه مقصر مع عماله في صرف مستحقات كالتعويضات

إغلاق