ما هي الخطورة التي كان ” قرصان داعش ” جنيد حسين يشكلها قبل مقتله ؟

قال بول كروشانك، محلل شؤون الإرهاب في شبكة CNN، إن مقتل جنيد حسين الذي يعرف بـ”قرصان داعش،” والإعلان رسميا عن مقتله مساء الجمعة، يوجه ضربة إلى تنظيم “داعش،” وخصوصا فيما يتعلق بعلميات التجنيد.

وأوضح كروشانك: “جنيد حسين كان أكثر عناصر التنظيم اتقانا للغة الإنجليزية وأكثر الفاعلين في الماكينة الإعلامية للتنظيم.. وكان بارزا على مواقع التواصل الاجتماعي واستخدم ذلك لتجنيد الإرهابيين والذئاب المنفردة في الغرب مستخدما طريقة مراسلات مشفرة عبر تطبيقات معينة يجعل من مهمة اقتفائها وقراءتها من قبل السلطات الأمريكية مهمة شبه مستحيلة.”

ويذكر أن حسين اتهم في العديد من القضايا الحساسة، مثل اختراق أنظمة موقع القيادة المركزية بالجيش الأمريكي وتسريب أسماء وعناوين وأرقام هواتف عسكريين مشكلا ما وصفة بـ”قائمة للقتل” وصلته بحادثة إطلاق النار في تكساس التي كانت تستهدف مسابقة لرسم النبي محمد في مايو/ ايار الماضي، حيث يعتقد المحققون أن حسين كان يراسل أحد المسلحين وحثه على تنفيذ الهجوم الأمر الذي قد يكون أول توجيه مباشر لداعش داخل الأراضي الأمريكية. (CNN)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. “كان أكثر عناصر التنظيم اتقانا للغة الإنجليزية ”
    حاج تفاهة يستر عرضكم

  2. حشرة ونفقت… عقبال الجرذ الكبير اللي مسمي حالة خليفة، وعقبال السفاح أبو رقبة اللي جاب هالأشكال القذرة على بلدنا.

إغلاق