5 مقاتلين فقط ممن دربتهم أمريكا لايزالون يقاتلون في سوريا !

قال الجنرال لويد أوستن، قائد القيادة المركزية الأمريكية للكونغرس، اليوم الأربعاء إن أربعة أو خمسة فقط من المعارضين السوريين الذين دربتهم الولايات المتحدة لا يزالون يقاتلون في سوريا، وأقر بأن الجيش الأمريكي يجري مراجعة واسعة لبرنامج التدريب.

وأضاف أنه يتوقع زيادة عدد المقاتلين السوريين الذين تدربهم الولايات المتحدة مع مرور الوقت. لكنه أقر بأن البرنامج تأخر كثيرا عن المواعيد المقررة وأن أهداف التدريب الأولية التي حددها الجيش لم تتحقق.

وأبلغت كريستين ورمث، وكيلة وزير الدفاع للشؤون السياسية، لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ بأنه يجري حاليا تدريب ما بين 100 و120 مقاتلا سوريا فقط. (Reuters)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫7 تعليقات

  1. اللاجئين الهاربين من جحيم الاسد و الحرب عليهم الصبر و العمل بجد كي ينجزوا اسرع و يستفيدوا من الوقت بتعلم اللغة و اسلوب الحياة الجديدة لا ان يفتشوا عن مكان احسن من الاخر، لان كل اوربا الغربية متل بعضها ، اقول هذا الكلام لاني انا لاجئ في بريطانيا من سنتين، و انا دكتور اسنان متخرج من 25سنة و زوجتي انكليزية، و اعمل الان في معمل كي اساعد عائلتي مع المساعدات. كفانا بطرا و لنكن واقعيين. بس تتضح الامور. رح تجدوا نفسكم و حياتكم احسن،

    1. طبيب أسنان ومتزوج من إنكليزية وعايش في بريطانيا وتاخذ معونات للأسف رح أقلّك ان الناس عمتهرب من الإرهابيين اللي عميدعوا الثورة وواحد متلك عميايدهم وطالع عميشحد المساعدات على فكره هال مساعدات لازم ياخدوها الناس اللي هربوا من الفوار واللي مابيحكوا لغه وعندهم عادله لفترته التوطين لكن واحد مثلك المفروض يخجل من نفسه

  2. أحب أهلي و شعبي السوري العظيم الشامخ العزيز و أحيي فيه الأصالة و الشرف و أرفع رأسي بهم.
    أمريكا وجدت في كل بلد دخلتها آلافاً مؤلفة من العملاء في فترة قصيرة أما في سوريا فقد نجحت خلال خمس سنوات أن تجند خمسة أشخاص.

  3. نحن معتقدين أميركا ومخابراتها …بتعرف النملة إذا دبت على الارض …

    وهن فهمهم في المنطقة ما بزيد عن فهم الافغان بالرومانسية … قال سالو لبوش : ليش الحرب طولت هيك في العراق فقال لهم : والله مالي خبر أنو العراق شيعة وسنة !!!

  4. كتير و الله أنه 5 جواسيس لسه موجودين على الأرض.. جاسوس واحد كافي لتدمير بلد فما بالك بوجود 5 جواسيس

  5. الكلام عن المقاتلين اللي اتدربوا في تركيا لصالح امريكا
    و لكن أي حدا موجود على الارض بيعرف منيح انه هناك حوالي 10 آلاف مقاتل اتدربوا على أيد الجيش الأردني و الجيش السعودي و الجيش القطري في درعا و جنوب سوريا لحماية حدود اليهود و مقاتلة الفصائل الاسلامية في جنوب سوريا عندما يتلقون الأوامر ممن دربوهم و هذا من اهم اسباب انعدام العمليات العسكرية في درعا حاليا لأنه غرفة عمليات الموك مسيطرة على القرار العسكري في درعا خصوصا

إغلاق