وزير الخارجية الصيني يبدي دعم بلاده لـ ” السيادة السورية “

عبّر وزير الخارجية الصيني وانغ يي خلال لقائه بثينة شعبان، مستشارة بشار الأسد، يوم الاثنين في بكين، إن بلاده تدعم سوريا في سعيها للحفاظ على سيادتها وسلامة أراضيها وتعارض “التدخل السهل” في الشؤون الداخلية للبلدان.

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية إن وانغ أبلغ شعبان أن الصين تدعم إجراءات مكافحة الإرهاب التي تستند إلى القانون الدولي واتفق عليها بين “الدول المعنية”.

وأضاف وانغ أن بلاده تعارض “التدخل السهل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى.”

وتابع بالقول “في نهاية الأمر فإن مصير سوريا سيقرره السوريون.”

وشدد وانغ على ضرورة بذل المزيد من الجهود للتوصل إلى حل سياسي للأزمة من دون أن يأتي على ذكر الأسد أو الغارات. (Reuters)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق