وزير بريطاني : الروس يقصفون المقاتلين المعارضين لديكتاتورية الأسد

سخر وزير بريطاني معني بشؤون الدفاع من التأكيدات الروسية حول استهداف مقرات تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في سوريا، مشددا على أن المعلومات المتوفرة تدل بشكل واضح على تركيز الغارات في غرب البلاد حيث تتمركز المعارضة التي تقاتل نظام بشار الأسد.

وقال وزير الدولة لشؤون الدفاع البريطاني، مايكل فالون، إن مزاعم روسيا حول الاستهداف الناجح لمعاقل تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في سوريا “بروباغندا” أو “دعاية إعلامية” مضيفا أن الضربات تتركز على مناطق المعارضة السورية.

وأضاف فالون، في حديث لشبكة CNN الأمريكية : “معلوماتنا تدل على أن معظم الضربات الجوية الروسية لم تكن في المناطق التي يحتلها داعش، أي مناطق شمال شرق سوريا، بل في المنطقة الغربية من البلاد، وفي المناطق المدنية”.

وتابع بالقول : “الضربات استهدفت مقرات مجموعات المعارضة المنخرطة في الصراع ضد النظام الديكتاتوري لبشار الأسد”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق