ميدفيديف : ندافع عن مصالحنا القومية .. و بقاء بشار الأسد في السلطة ليس مسألة مبدأ بالنسبة إلى موسكو

أكد رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف أن روسيا تدافع عن مصالحها القومية في سوريا لا عن أشخاص بعينهم، معتبرا أن بقاء الرئيس بشار الأسد في السلطة ليس مسألة مبدأ بالنسبة إلى موسكو، لكن روسيا حاليا “تعمل على أساس أن الأسد هو الرئيس الشرعي”.

وأضاف مدفيديف في تصريح للقناة الرسمية الروسية “روسيا24” بثته اليوم السبت : “مسألة الرئاسة السورية أمر يقرره الشعب السوري”، مشيرا إلى ضرورة ألا يصل تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) إلى الحكم في سوريا، وأن تتاح لسورية سلطة حضارية.

وعن رفض الولايات المتحدة استضافة وفد روسي بقيادته لمناقشة المسالة السورية، قال مدفيديف “أعتقد أن هذا سلوك غبي”، وأشار في هذه المناسبة إلى أن التحالف الدولي والعربي الذي تقوده واشنطن ضد “داعش” لم يحرز في سوريا أي نتائج تذكر على الأرض.

وقال رئيس الوزراء الروسي: “الجميع على يقين بأن الجدوى من أدائهم (يقصد الأمريكيين) في مكافحة “داعش” في هذه المنطقة من العالم تحديدا شبه معدومة. التدخل الروسي وحده، هو الذي بدل الأوضاع”.

وعن سبل التسوية السياسية في سورية قال: “لا بد من مناقشة القضايا السياسية بين روسيا والولايات المتحدة تحديدا، وبين جميع الدول المعنية بإحلال السلام في المنطقة وفي سورية، بما يخدم بروز سلطة طبيعية هناك”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫6 تعليقات

  1. أنتم قلتم أن تدخلكم في سوريا جاء بناء على طلب الحكومة السورية فكيف تريدون التنصل باللف والدوران والكذب… دجالين وكذابين أنتم ومن معكم.

  2. يقول مدفيديف: يريدون سلطة حضارية في سوريا… شر البلية ما يضحك ويبكي ؛ نظام الأسد بمنتهى التحضر يا سيد مدفيديف ؛ فهو الذي اطلق النار على المتظاهرين وهو الذي قصف الشعب بالبراميل المتفجرة والصواريخ البالستية ولم يترك سلاح إلا وأستخدمه في حربه على الشعب السوري من السلاح الأبيض تذبيحاً إلى الكيميائي خنقا… هو نظام علماني وحضاري جداً… كما أنتم بمنتهى التحضر عندما تدافع عن مصالحكم القومية بالإعتداء على بلد ٱخر وبقصف المدنيين وقتل النساء والأطفال والأمنين في منازلهم… إذا كان هذا هو التحضر برأيك يا مدفيديف الروسي… فإن الذين تتهمونهم بأنهم إرهابيون هم أكثر إنسانية وعدالة منك ومن حلفائك الإيرانيون الطائفيون القتلة ونظام الخيانة والعهر والعمالة الأسدي…. فاليحيا الإرهاب إذاً.

  3. غزوة بدر كانت ضد المشركين .. وغزوة مؤتة ضد الروم .. وغزوة خيبر ضد اليهود .. ومعركة القادسية ضد الفرس .. ومعركة النهروان ضد الخوارج .. ومعركة حطين ضد الصليبيين .. ومعركة عين جالوت ضد التتار .. واليوم ؛ أهلنا واخواننا بالشام ضد هؤلاء جميعا ..

    اللهم إنا نسألك نصرا وفرجا عاجلا من عندك تشفي به صدورنا وتنصر به أهلنا في الشام وجميع بلاد المسلمين يارب العالمين ..

  4. اكيد سوف تحرز تقدم انت والاسد وايران على حساب داعش التي صنعتوها بأنفسكم . مسلسل الجزائر يتكرر في سوريا . الى الان لم تقصفو سوى المدنيين ومواقع اعداء الاسد الحقيقين الجيش الحر .

  5. هذا الكلام موجه لبشار الاسد …………..مدفيدف يقول لك انت لا تهمنا جئنا الى الشام من اجل مصلحنا القومية قي سوريا وايران وانت لا زلت ساكت لماذا لا تجيب !!!؟؟؟

    ان الفرصة متاحة الان لبشار ليقول لايران وروسيا —– ان اهلي وان جرت عليهم كرام ( اذا كانوا اهلك ) ….
    ——————————————————- وان بلادي (اذا كانت بلدك ) وان دمرتها عزيزة

    ارجع الى العرب ان كنت تسال واذا لا تعرف العرب اقرا عن من اختارهم الله سبحانه وتعالى لحمل رسالته ……………………… ويظهر والله اعلم انك لتست عربيا !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!؟