الخليجيون ينفقون 677 مليون جنيه استرليني في بريطانيا

سجل الانفاق السياحي في بريطانيا أرقاما قياسية خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2015، وفقا لتقرير مكتب الإحصاءات الوطنية البريطاني.

وسجلت الزيارات السياحية ارتفاعا قدره 3% عن الأشهر الستة الأولى من عام 2015، متفوقة بذلك على أرقام الفترة ذاتها من العام السابق، كما ارتفع الانفاق خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2015 بنسبة 2%، وهو ما ساهم بمبلغ قدره 9.5 مليار جنيه استرليني في اقتصاد المملكة المتحدة.

وأظهر التقرير أن المناطق الانكليزية خارج لندن كانت الرابح الأكبر خلال تلك الفترة بزيادة قدرها 6% في كل من الزيارات والانفاق في الربع الثاني من العام مقارنة بعام 2014.

وشهدت أعداد الزيارات من أسواق نمو مثل الصين ارتفاعاً بنسبة 28% برقم قياسي قدره 90.000 في النصف الأول من العام، ودول الخليج العربي زيادة قدرها زيادة قدرها 2% بأعداد قياسية من الزيارات بلغت 282.000 وانفاق قدره 677 مليون جنيه استرليني (بزيادة قدرها 3%) ، وفق ما ذكرت صحيفة الرياض.

وارتفع عدد الزيارات من الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 3% وذلك الى 1.4 مليون مقارنة بالأشهر الستة الأولى من عام 2014، مع ارتفاقع الانفاق بنسبة 2% الى 1.3 مليار جنيه استرليني – وهو ما يعد انفاقا قياسيا لأية أشهر ستة أولى، وعلامة على ازدياد قوة الاقتصاد الأمريكي ، كما سجلت زيارات الإيطاليين والبلجيكيين الى المملكة المتحدة أرقاما قياسية خلال الأشهر الستة الأولى من أي عام.

في حين تعادلت الزيارات العالمية الى بريطانيا لقضاء الاجازات والتي بلغت 6.5 مليون زيارة مع الأعداد القياسية المسجلة خلال الفترة ذاتها من عام 2014، فقد استمرت الزيارات الى الأصدقاء والأقارب وزيارات الأعمال خلال الأشهر الستة من العام الجاري في النمو بشكل كبير، خصوصا زيارات الأعمال التي سجلت انتعاش قوي حيث ارتفعت بنسبة 11% خلال الأشهر الستة الأولى، مسجلة بذلك رقما قياسيا جديدا بلغ 4.4 مليون، وهو أعلى رقم لزيارات الأعمال على الاطلاق خلال النصف الأول من العام.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. لم يآت الشعوب العربيه من الخليج الا الخراب بينما يعمرون بملياراتهم الغرب ويدعمون اقتصاده.الخليجيونإما دواعش قتله بسوريا او داعموا دكتاتوريات كالسيسي او مثيروا فتن ومجرموا حرب كدور حكام الامارات بتونس ومالي وليبيا ومصر.لم يرد ذكركم بالقرآن بمصطلح الأعراب الا ليبين الله أنكم همج ووحوش برابره مهما تغير الزمن

  2. قال تعالى :
    بسم الله الرحمن الرحيم:
    وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ)
    صدق الله العظيم…