مصريون يدعون لمقاطعة قناة “ إم بي سي ” بسبب “ وش السعد ”

دشن عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاغ #مقاطعة_إم بي سي _مصر،  تصدر تويتر، للدعوة لمقاطعة مشاهدة القناة، بعد عرض أولى حلقات برنامج الممثل المصري محمد سعد بالأمس “وش السعد” والذي اتهموه باستخدام إيحاءات جنسية وألفاظ خادشة للحياء.

ووصف الجمهور القناة، بأنها تستخف بعقول المشاهدين، ولا تقدم شيئًا له قيمة، ولكنها تبحث عن تحقيق نسب مشاهدة عالية وجذب المعلنين، حتى ولو على حساب المشاهدين، مؤكدين أنه في برنامج “وش السعد” سيكون الخاسر الوحيد هو الفنان محمد سعد، الذي تأثرت نجوميته وشعبيته بعد ظهوره بهذا الشكل في أولى حلقات البرنامج.

الحلقة الأولى للبرنامج، التي أذيعت الجمعة، استضاف خلالها محمد سعد المطربة هيفاء وهبي، وظهر خلالها بشخصية “بوحة”، إحدى الشخصيات التي قام بتمثيلها قبل ذلك، وكان طيلة الحلقة يتحدث عن مفاتن هيفاء، ثم قام بحملها، الأمر الذي أثار غضب عدد  كبير من المشاهدين ، وفق ما اوردت شبكة إرم نيوز.

القناة الفضائية، حرصت على استطلاع رأي المشاهدين، وطرحت سؤالًا على صفحتها الرسمية، لرصد ردود فعل الجمهور، عن الحلقة الأولى، والتي جاءت أغلبها سلبية ومهاجمة للبرنامج.

صاحبة حساب “بنت مصر” قالت عبر الهاشتاغ: “كفاية إسفاف”، وأوضحت أن البرنامج لا يستحق عرضه على قناة هامة يتابعها ملايين من المصريين، ويجب وقف بثه فورًا ، و أيدتها في الرأي أميرة محمود، وأكدت عبر تدوينتها، أن البرنامج سيفتح مجال التحرش داخل البيوت المصرية، كما أنه دعوة لنشر الأفكار المبتذلة.

تامر التركي استنكر وقف بث برنامج باسم يوسف، بزعم احتوائه على ألفاظ خادشة للحياء، وعرض برنامج يحتوي على إيحاءات وألفاظ خادشة ومشاهد تحرش أيضًا، بحسب قوله.

وكان الفنان محمد سعد، قد تسبب في موقف محرج للنجمة اللبنانية هيفاء وهبي، التي استضافها في أولى حلقات برنامجه “وش السعد”، على فضائية “إم بي سي”، حيث قام سعد بشكل مفاجئ أمام الحضور والكاميرا، بحمل هيفاء بعد انتهائها من تقديم الأغنية الختامية للحلقة، ما جعل أجزاء من جسدها تظهر أمام الكاميرا.

كل المؤشرات، تشير إلى أنّ نجومية سعد في مرحلة “الأفول”، لكنه يحاول أن يحتفظ ببقائه في مقدمة طابور الموهوبين، لذا فكر أن يعود إلى الجمهور بفكرة برنامج “وش السعد”.

ويعتبر هذا البرنامج، فرصة محمد سعد الأخيرة، فإما أن يتقدم ويتوهج من جديد، وإما أن يواصل التراجع، ويفقد المساحة الباقية من أرض النجومية.

ويقدم محمد سعد في البرنامج، شخصية “بوحة”، التي قدمها في فيلم سابق، ولكن في البرنامج يترك مهنة الجزارة، ويعمل في مجال الإعلام، ليتناول القضايا السياسية والاجتماعية بأسلوب كوميدي ساخر.

هناك من يتوقع لسعد النجاح، لأن البرنامج يعتمد على الأسلوب المسرحي، الذي يعشقه النجم المصري، وآخرون يتوقعون له السقوط والفشل، باعتباره يواصل تقديم ذات الشخصيات القديمة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. هههههه قال اجزاء من جسدها ظهرت ……. ليش هي شو مخبية ليظهر اصلا …

    عجوز تعتمد على التجميل والشد والشفط والعري لاستقطاب ضعاف النفوس وفارغي العقول ومصيرها مصير الصبوحة وسنرى هذا المصير ولو بعد حين..