50 مليون طلب مسبق على الهاتف الأقل ثمناً بالعالم

أعلنت شركة “رينغنغ بيل” الهندية أن عدد الطلبات المسبقة على هاتفها “فريدوم 251” الذي يعدّ الأقل ثمناً في العالم بلغ حاجز 50 مليوناً، وفق ما ذكر موقع “أندرويد أثوريتي” الإلكتروني.

وقال الموقع إن الهاتف الذي لا يتجاوز سعره 4 دولارات، شهد إقبالاً واسعاً من قبل المواطنين الهنود ما أدى إلى تعطيل الموقع الإلكتروني الخاص بالطلبات المسبقة، مشيراً إلى أن الشركة ستبدأ بشحن نحو 2.5 مليون وحدة في وقت قريب.

لكن يبدو أن هناك الكثير من التساؤلات بشأن حقيقة الهاتف الهندي إذ تبين لأحد الصحافيين الذي تلقى وحدة للمراجعة أنه من طراز “آدكوم آيكن 4” وجرى تزويره بطريقة سيئة على أنه “فريدوم 251″، علماً أن الهاتف الأول يباع بسعر 54 دولاراً، وهذا بدوره يطرح تساؤلات عدة بشأن كيفية تحقيق الربح من قبل الشركة الهندية المصنعة للهاتف.

وذهب البعض للقول إن الهاتف ربما يكون مزوداً ببرنامج للتجسس على المستخدمين بهدف بيعها للمعلنين ، بحسب ما افادت البوابة العربية للأخبار التقنية.

يُضاف إلى ذلك، أن شركة “رينغنغ بيل” عمدت إلى استبدال الصور الترويجية للهاتف على موقعها الإلكتروني بصور تعود إلى هاتف آخر يبدو أنه أقل جاذبية، فضلاً عن أن جميع الأيقونات التي تظهر في الصور ليست سوى نسخة عن الأيقونات التي تستخدمها شركة أبل الأمريكية في أجهزتها الذكية.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق