بشار الأسد بصدد الموافقة على تعديل القانون الانتخابي لأعضاء ” مجلس الشعب ” بشكل يتيح للعسكريين الإدلاء بأصواتهم

قال نبيل درويش رئيس لجنة الشؤون التشريعية والدستورية في برلمان بشار الأسد، إن البرلمان رفع مشروع مرسوم رئاسي لتعديل القانون الانتخابي لأعضاء مجلس الشعب السوري ، بشكل يتيح للعسكريين الإدلاء بأصواتهم، وهو سابقة بتاريخ المجلس، الذي سيخضع للتجديد في الشهرين المقبلين.

وقال درويش، لصحيفة “السفير” اللبنانية الموالية لنظام الأسد، إنه تم الاتفاق على ثلاثة تعديلات للقانون القائم حالياً، أولها “إمكانية نقل دائرة انتخابية في حال الظروف القاهرة إلى مكان آخر”، من قبل اللجنة القضائية العليا المسؤولة عن الانتخابات، في إشارة إلى دائرتي الرقة وإدلب وهما خارج إطار السيطرة الحكومية.

وأضاف أن التعديل الثاني هو إمكانية الانتخاب “بالبطاقتين الشخصية والعسكرية، وذلك استكمالاً للتعديل الثالث الذي ينص “على السماح للعسكريين بالانتخاب، ولكن من دون حق الترشيح”.

وكان بشار الأسد دعا للتحضير للانتخابات التشريعية بمرسوم أصدره، الاثين، حدد بموجبه موعدا لإجراء انتخابات برلمانية في 13 نيسان المقبل، وحدد المرسوم الذي حمل رقم 63، مقاعد مجلس الشعب المخصصة لكل من قطاع العمال والفلاحين وباقي فئات الشعب في الدوائر الانتخابية.

* الصورة لعناصر من الجيش السوري الأفغاني في ريف درعا

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. انا بشاربعرفو ابن حرام ديوث اضحك على الشيطان

    لاعب اتاري عالمي

    كل هالافلام من الاتاري

    لسا بوتين ماشاف شي

    بكرة بيعملوا مقلب بالساحل بيطلع شعر براسه

إغلاق