محكمة مصرية تقضي على آخر محاولات أحمد عز لإنكار طفلي زينة

قضت محكمة استئناف الأسرة في مصر على آخر محاولات الفنان أحمد عز لإنكار نسب طفلي الفنانة زينة له. وأصدرت اليوم حكماً برفض التماسه لإعادة النظر في ثبوت نسب توأمه.

وقال محامي زينة، معتز الدكر، لقناة العربية إن هذا الحكم يؤكد بشكل نهائي وحاسم وباتّ أن عز هو والد طفلي زينة، وبالتالي لهما الحقوق الشرعية والقانونية كافة على والدهما، مؤكداً أن عز ليس لديه أي محاولات أخرى للتبرؤ من نسب الطفلين، فقد استنفد كل الطرق والوسائل القانونية للطعن في الحكم بنسب الطفلين له.

وذكر معتز أن المحكمة ستنظر الدعوى التي أقامتها زينة للخلع من عز يوم 27 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، مشيراً إلى أنه بحكم ثبوت النسب فإن زينة ما زالت زوجة عز وعلى ذمته قانوناً، ونظراً لأنها ترفض أن تكون على ذمته فقد قررت خلعه.

كما أضاف أنه تقدم إلى المحكمة بطلب يحمل رقم 832 لسنة 2016 طالب فيه بتطليق موكلته وسام رضا إسماعيل الشهيرة بـ “زينة”، من أحمد عز طلقة بائنة للخلع مقابل تنازلها عن جميع حقوقها الشرعية والمادية إعمالاً لنص المادة 20 من القانون 1 لسنة 2001

ولفت إلى أن زواج عز وزينة ثبت بتوافر أركانه وشروطه في 15 حزيران/يونيو 2012، وأن “زينة” سلمت نسخة عقد زواجها بعز لتوثيقه رسمياً، كما سافرا معاً لقضاء شهر عسل في أوروبا مما يؤكد وجود علاقة زوجية ما زالت قائمة وترفض الفنانة استمرارها.

وكان محامو عز قد أكدوا أن عز متمسك بعدم الاعتراف بالتوأم زين الدين وعز الدين، وبعدم زواجه من زينة، وأنه سيظل يدافع عن ذلك حتى النهاية.

يشار إلى أن محكمة الجنح أصدرت حكماً سابقاً بحبس أحمد عز لمدة 3 سنوات بتهمة سب وقذف زينة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها