بسبب خلاف على الأبوة .. رجلان بولنديان يتعاركان في غرفة الولادة

شهدت غرفة العمليات في مستشفى بولندي يقع في شرق البلاد،  حادثًا لم يسبق وأن سجل في #بولندا، تمثل في حدوث تضارب بالأيدي بين رجلين ادعى كل واحد منهما أنه والد لطفل ولد قبل دقائق من حدوث المشاجرة.

وذكرت المصادر الإعلامية البولندية “أن الرجل الأكبر عمرًا تواجد في صالة العمليات طوال فترة الولادة، في حين أن الشاب اندفع إليها بعد دقائق قليلة من حدوث الولادة صارخاً بمجرد فتح الباب بأن المولود طفله”.

وأضاف بحسب ما اوردت شبكة إرم نيوز : “جراء ذلك نشبت مشادة كلامية بينهما في البداية، تطورت إلى تضارب بالأيدي، وحاول الأطباء في قسم الولادة ايقافها، غير أنهم لم يفلحوا في ذلك؛ ما اضطرهم إلى استدعاء الشرطة”.

ونظراً لعدم وجود أي سوابق جنائية بحق الرجلين، وبسبب سجلهما العدلي النظيف، قررت الاكتفاء بفرض غرامة مالية عليهما  فقط، معتبرة  ما جرى بأنه  نوع من الشغب، غير أن جوهر المشكلة وهو الخلاف على الأبوة لم يحل ، وحسب الشرطة  فإن  هذا الأمر “يجب أن يحله الاثنان  مع المرأة الشابة التي أنجبت الطفل”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

إغلاق