تراجع عدد المهاجرين من أوروبا الشرقية إلى بريطانيا

أشارت دراسة جديدة نشرت، الأربعاء، إلى انخفاض عدد المهاجرين من دول أوروبا الشرقية الى بريطانيا بنحو الثلث، وذلك منذ تصويت البريطانيين على الخروج من الاتحاد الاوروبي، ورجحت الدراسة سبب ذلك إلى انخفاض سعر الجنيه الاسترليني.

وركزت الدراسة التي أجراها مرصد الهجرة في جامعة اوكسفورد على ثمان دول حصلت على عضوية الاتحاد الاوروبي في 2004 وهي: تشيكيا، استونيا، المجر، لاتفيا، ليتوانيا، بولندا، سلوفاكيا، سلوفينيا.

كما أشارت الدراسة إلى بيانات رسمية تظهر انخفاض إصدار أرقام الضمان الاجتماعي إلى أدنى مستوى منذ انضمام تلك الدول إلى الاتحاد الاوروبي، إذ بلغ عدد المسجلين للحصول على أرقام الضمان من الدول الثماني 26 ألفا في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام، وهو أقل بمقدار الثلث من الربع الأول من 2016.

ويتعين على الأشخاص الباحثين عن عمل أو يطالبون بمخصصات رعاية اجتماعية في بريطانيا الحصول على أرقام الضمان.

وصوت البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو/حزيران 2016 بعد حملة شرسة ركزت على الهجرة من دول الاتحاد الاوروبي الأخرى إلى بريطانيا.

ومنذ ذلك الحين انخفض سعر الجنيه الاسترليني بنحو 13% مقابل اليورو. (AFP)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق