بعد أن أعجب المسؤولون بعملها و خبرتها .. عمدة واحدة من أبرز مدن ألمانيا ترحب بمهندسة سورية موظفة جديدة في إدارة الإنشاءات المدنية

نجحت مهندسة سورية مجتهدة في الحصول على وظيفة في إدارة الإنشاءات في إحدى أبرز المدن الألمانية، في سابقة تعتبر هي الأولى من نوعها.

وقال “راديو 912 – دورتموند” الألماني، بحسب ما ترجم عكس السير، إن مدينة دورتموند وظفت المهندسة السورية نور طالب، كمراقبة إنشاءات في إدارة الإنشاءات المدنية.

ونور، خريجة هندسة بيئية من جامعة حلب، سبق وأن عملت هناك مدة ٣ سنوات.

وتعرفت رئيسة إدارة الإنشاءات المدنية في البلدية، سيلفيا إيهليندال، على نور في إطار برنامج تابع للاتحاد الأوروبي لدمج اللاجئات في ألمانيا، حيث أعجبت بمستواها.

ولجأت نور إلى ألمانيا عام 2015، بعد عامين من الإقامة بمصر، واستطاعت إقناع إدارة المدينة بأحقيتها في العمل، بسبب لغتها الألمانية الجيدة، وتمكنها من التفاصيل التقنية في مجال إنشاء الطرق، على ما نقلت الإذاعة عن إدارة المدينة.

ونشرت الإذاعة صورة لرئيسة بلدية / عمدة مدينة دورتموند “بيرجيت بوردر”، وهي ترحب مع “إيهليندال”، بنور موظفة جديدة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. بترفع الراس الصراحة لازم هيك يكونو السوريين برا بس للأسف بتلائيهن سهر للصبح و اركيلة بالشارع و شعب مو عرفان الطاسة بين كتافو شو شغلتها!
    المشكلة نحكا بالموضوع كتير المانيا او اي دولة اوروبية بدها لاجئيين صحاب خبرة و مهنيين و حرفيين و كل هالئصص بس للاسف هيدا واحد بالالف!

    1. الرجاء عدم التعميم . غالبية الاخوة السوريين وبالاخص الاطباء يعملون بالمستشفيات بكل اجتهاد واحترام. انا لست سوريا ولكنني اعيش بالمانيا منذ مدة طويلة . واسمع قصص ولكن ما اراه مخالف للقصص الجائرة بحق الاغلبية من اللاجئين الفارين من الحرب.

    2. الحقيقة لو أمكن تجاوز مشكلة اللغة كنا سنرى ابداعات اكثر

  2. نتمنى للجميع النجاح خصوصا أنهم يأخذون فرصهمم بشكل عادل ،