ألمانيا : توقعات بوصول مئات الآلاف من السوريين و العراقيين عبر ” لم الشمل “

كشفت الحكومة الفيدرالية الألمانية أن حوالي الـ 300 ألف سوري وعراقي، لديهم الحق بلم شمل أسرهم إلى البلاد.

وقالت صحيفة “نورد فيستفالن تسايتونغ” الألمانية، الاثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن هذه الأرقام ذكرت بناءً على العملية الحسابية للتأشيرات الصادرة، والمتوقع صدروها في المستقبل، بحسب تقارير وردت من وزارة الخارجية الألمانية بعد طلب من صحيفة “فيلت أم سونتاج”.

وبحسب الصحيفة، يتوجب على المتقدمين على تأشيرة لم شمل العائلة أن ينتظروا طويلاً للحصول على موعد في البعثات الألمانية بالدول المجاورة لسوريا.

وذكر ممثل عن وزارة الخارجية مؤخراً في اللجنة الداخلية في البرلمان الألماني أن مدة الانتظار في القنصلية العامة في أربيل، بالعراق، هي 7 أشهر، وفي الأردن من تسعة أشهر إلى 12 شهراً، أما في تركيا فقد تم تقليص المدة لشهر واحد.

من جانبه، قال مسؤول حكومي إن: “الأبعاد التاريخية للهجرة إلى أوروبا وألمانيا منذ عام 2015، جعل من وزارة الخارجية تواجه تحديات هائلة فيما يتعلق بلم شمل الأسرة التي لم تتمكن من التأقلم على الرغم من كل الجهود والمساعي”.

وبحسب المسؤول فمن الممكن أن يتم تخفيض فترة الانتظار، من خلال زيادة عدد الموظفين، وتبسيط الإجراءات.

وأشارت الصحيفة إلى أن الربع الأول من عام 2017، شهد إصدار نحو 17 ألف تأشيرة لم شمل للأسر، وتعتقد وزارة الخارجية أن عدد صدور التأشيرات سيزداد أكثر.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

إغلاق