ألمانيا : مبادرة لتعليم لاجئات سوريات قيادة الدراجات الهوائية

تعتبر قيادة الدراجات الهوائية أمراً طبيعياً في ألمانيا، لكنها بالنسبة للاجئين وخاصة اللاجئات، شيء غير اعتيادي.

صحيفة “كرايس تسايتونغ” الألمانية المحلية قالت، بحسب ما ترجم عكس السير، إن مبادرة محلية في قرية كلوفنهاغن التابلعة لولاية سكسونيا السفلى، أخذت على عاتقها تعليم نساء سوريات قيادة الدراجة الهوائية.

ومنذ الإثنين الماضي، تتدرب 4 نساء سوريات بشكل يومي ولمدة ساعتين، كل على حدة.

وقامت الشرطة بتقديم المساعدة عبر انضمام شرطية للمبادرة التطوعية، لإعطاء معلومات عن القوانين التي يجب مراعتها أثناء قيادة الدراجة.

هناء المصري (34 عاماً)، لجأت من حلب إلى ألمانيا عام 2015، وأصبحت بعد أسبوع من التدريب المكثف قادرة على التحكم بالدراجة بشكل آمن.

وبالنسبة لسبب تعلم قيادة الدراجة قالت هناء إنها تريد الذهاب بها للتسوق أو للطبيب، أو للقيام بجولات مع زوجها وابنتها، لكنها تشعر الآن بشيء من الخوف من التنقل ضمن حركة السير الاعتيادية، لوجود الكثير من الأشخاص على الطريق.

الدراجات التي تستعملها السوريات تم تقديمها من ورشة للدراجات يعمل بها لاجئون، وسيكون بإمكانهن الاحتفاظ بها لقاء مبلغ بسيط جداً، كما أفادت صاحبة المبادرة “إنغريد كونتسل”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها