صحيفة لبنانية : اعتصام حاشد في زغرتا رفضاً للوجود السوري

تجمع العشرات من أبناء مدينة زغرتا اللبنانية، أمس الأربعاء، أمام ثانوية زغرتا، رفضاً لوجود السوريين في المدينة، بعد الجريمة التي ارتبكها سوري في بلدة مزيارة، وراح ضحيتها الشابة ريا شدياق، البالغة من العمر ستة وعشرين عاماً.

وطالب أبناء المدينة الذين اعتصموا أمام ثانوية زغرتا، بترحيل السوريين “قبل استفحال الجرائم”، كما طالبوا القوى الأمنية بتكثيف دورياتها حتى ترحيل السوريين، لمنع الفلتان الأمني.

وجاء الاعتصام بدعوات من هيئات المجتمع المدني في زغرتا، وذلك بعدما وصلت غالبية السوريين إلى المدينة، بعد إخراجهم من بلدة مزيارة، إثر الجريمة التي تم ارتكابها.

وكانت بلدية زغرتا قد شددت على أبناء المدينة، للالتزام بشروط إيواء النازحين الواجب اتباعها في زغرتا، وذلك في بيان تضامني مع أهالي بلدة مزيارة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. جاية يوم الرد والانتقام اصبروا ياآل لبنان فان موعدنا قريب انتوا وكلاب العرب

  2. بس خدوا شحادة على السوريين وعلاك كل مالتقوا مع حد وانو شاركوا السوريين بكل شي واولهم الزمك تبعهم