النمسا : الشرطة تبحث عن ستيني متهم بقتل شخصين و الفرار بسيارة كتب عليها ” يحيا هتلر ” !

تبحث الشرطة النمساوية، في مدينة غراتس، عن رجل تم الإبلاغ قبل عام عن قيادته حافلة عليها ملصق “يحيا هتلر”، والآن هو متهم بقتل شخصين.

مجلة “فوكوس” الألمانية، قالت الأحد، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الرجل (66 عاماً) متهم بإطلاق النار على 3 أشخاص، الأمر الذي أدى إلى مقتل اثنين منهم.

وقالت الشرطة إن الرجل كان أبلغ عنه العام الماضي، لقيادته سيارة كتب عليها “يحيا هتلر”، ووفق المعلومات المتوفرة فإنه قام بالهروب بتلك السيارة بعد ارتكاب الجريمة.

وأطلق الرجل الستيني النار في بلدة شتيفول، شمال غرب مدينة غراتس (ولاية شتايرمارك)، ما أدى لمقتل رجلين (64 و65 عاماً)، ونقل سيدة (48 عاماً) إلى المستشفى، جراء إصابات خطرة.

وكانت وسائل إعلام نمساوية قالت في شهر حزيران من عام 2016، إن الشرطة تبحث عن سيارة كان قد علق على نافذتها الخلفية ملصق كتب عليه “يحيا هتلر”، ومن المفترض أن تكون هذه السيارة هي نفسها التي فر بها الجاني في جريمة القتل اﻷخيرة.

وقد كتب على الملصق بخط أصغر عنوان أحد المواقع الإلكترونية، الذي ينتقد النزاعات مع القضاء، والطب النفسي، والحزب الاشتراكي الديمقراطي في النمسا.

وكان رجل من مدينة غراتس قد أبلغ عن الرجل الستيني الذي يعلق ذلك الملصق النازي في عربته.

وقد حذرت الشرطة، عبر تويتر، من مواجهة الرجل في الطريق، وذكرت وسائل إعلام نمساوية بأنه قد يكون قد وقع قبل الجريمة “نزاع بين الجيران”.

ولم تؤكد الشرطة المعلومة الأخيرة، ونشرت صورة للجاني المفترض، مع استمرار عمليات البحث عنه.

المصدر : FOCUS

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.