ألمانيا : الشرطة تعتقل شاباً كان يهم للسفر لمصر بغرض السياحة بعد اشتباه والدته بنيته الانضمام لـ ” داعش ” !

ذكرت صحيفة “بيلد” الألمانية، الخميس، أن شرطة مطار كولونيا اعتقلت شابا يبلغ من العمر 22 عاماً، بعدما اشتبهت والدته في احتمال التحاقه بتنظيم “داعش”.

لكن الشرطة، عادت وأطلقت سراحه بعد مدة قصيرة، حيث لم تجد ما يعزز ما اشتبهت فيه والدته.

وأوضحت الصحيفة أن ألكسندر (اسم مستعار)، أكد للشرطة أنه كان متوجهاً لقضاء عطلة بمصر، بيد أن اختياره مصر كوجهة سياحية تسبب في حالة من الفزع لدى والدته التي خشيت التحاقه بتنظيم “داعش” بسبب اعتناقه للإسلام.

وأشارت “بيلد” إلى أن الأم اتصلت بشرطة مدينة “دوسلدورف”، والتي أخبرت بدورها شرطة مطار كولونيا.

وأوقفت الشرطة الاتحادية ألكسندر بعد وقت قصير من عملية تفتيش الجوازات، بعدما كان ينوي التوجه إلى مدينة الغردقة المصرية بغرض السياحة.

وذكرت “بيلد” أن ألكسندر يعيش منذ ثلاث سنوات في قبو منزل صغير في مدينة نويس التي تقع في ولاية شمال الراين ويستفاليا، وكان يقوم بتأهيل مهني كممرض، غير أنه انقطع عن التحصيل قبل وقت قصير من إنهاء تأهيله.

وأفادت الصحيفة الألمانية نقلا عن إحدى جارات ألكسندر أنه ظهرت عليه بعض التغييرات بعدما اعتنق الإسلام، وقد أطلق الشاب الألماني لحيته وكان يزوره “رجال ملتحون” في بيته، بحسب ما ذكرت جارته.

من جهة أخرى، قال متحدث باسم الشرطة الاتحادية إنه “أثناء عملية التفتيش لم تتشكل لديهم قناعة تامة بالاشتباه في ألكسندر”، وأضاف المتحدث: “في حقيبة سفره كانت تُوجد ملابس عادية للسباحة”. (DW)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.