ألمانيا : محاكمة ” مدرب سباحة ” متهم بالاعتداء جنسياً على العديد من الأطفال

قالت وسائل إعلام ألمانية، إن مدرب سباحة متهم بالاعتداء جنسياً على العديد من الأطفال، أثناء تدريبهم على السباحة، بمدينة بادن، جنوب غربي ألمانيا.

وذكرت مجلة “فوكوس” الألمانية، أول أمس الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، أن المتهم (33 عاماً)، قام، وفقاً للمدعي العام، في السنوات الأخيرة بتعليم مئات الاطفال السباحة في عدة مدن تابعة لولاية بادن-فورتمبيرغ.

وأضافت أنه تم إلقاء القبض عليه، نهاية شهر أيلول الماضي، بسبب ادعاءات أهالي فتيات يبلغن من العمر خمس سنوات، ووجد المحققون أثناء البحث في شقته أشرطة فيديو له وكاميرا تعمل تحت الماء، استخدمها للتصوير.

وبحسب المجلة، فقد عمل المتهم في عدة مدارس تعليم سباحة، فيما تتهمه النيابة العامة بممارسة أعمال جنسية خطيرة ضد الأطفال وتفترض أن الأفعال وقعت تحت الماء، وخارج حوض السباحة، وفي غرف تبديل الملابس أيضاً.

واستندت مذكرة الاعتقال الحالية إلى 6 انتهاكات هذا العام والعام الماضي، وقال المتحدث باسم النيابة العامة، الخميس الماضي: “نخشى أن يكون هناك المزيد من الاعتداءات وراء ذلك”، وأضاف: “الشكوك موجودة في أن المتهم أساء جنسياً للمئات من الأطفال”.

وفي الوقت نفسه، راسلت إدارة الشرطة التي كلفت بالتحقيقات، أهالي جميع الطلاب الذين سبق وأن دربهم، وذكر الادعاء أن العديد من الآباء أفادوا بوجود حوادث مشبوهة، ومن المتوقع أن تستغرق التحقيقات عدة أشهر.

تحدثت صحيفة “ميتلباديتشه بريس” المحلية، الخميس الماضي، عن حادثة طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات كانت قد استجوبتها أمها بمساعدة الشرطة، وتبين أن معلم السباحة قد لمس الطفلة بشكل غير أخلاقي.

المصدر : FOCUS

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.