بسبب ضحكه .. معلم أمريكي يهدد طالباً بتفجير رأسه ! ( فيديو )

هدد مُعلم فيزياء أمريكي طالباً في فصله بأنه سيضع رصاصة في رأسه مفجراً إياها على مرأى ومسمع من زملائه، لأنه ضحك داخل الفصل في الوقت الذي بدأ المعلم بالكتابة على لوحة الفصل، وتم تسجيل مقطع فيديو للواقعة من قبل أحد الطلاب.

وقامت والدة الطالب، الذي هُدد بالموت علناً أمام زملائه، بنشر مقطع الفيديو المسجل على صفحتها في فيس بوك، معربة عن غضبها الشديد وقلقها وخوفها على حياة ابنها المهددة بالموت.

وطالبت الأم الغاضبة بطرد المعلم من المدرسة وفصلة نهائياً عن التدريس في أي مدرسة، خوفاً على حياة الطلاب من جنونه وتهوره وعنصريته الطاغية.

وقام معلم فيزياء أمريكي أبيض اللون يُدعى باول هاغان في مدرسة “أكاديمية روكديل كارير” في كونيرز بجورجيا الأمريكية، بتهديد طالب لديه أسود اللون، قائلاً له “لا تبتسم لي، يا رجل، بالطريقة التي تشبه الناس أمثالك”.

وأضاف، وفق ما اوردت شبكة ” 24 ” الإماراتية: “فزت بمراهنة، أراهن، في الوقت الذي تكون فيه 21 عاماً، شخصاً ما سيقوم بتسديد رصاصة تخرج من رأسك. نعم، وعلى ما يبدو لي أنا من سيفعل ذلك”، بحسب ما جاء في مقطع الفيديو.

بلهجة التهديد والوعيد والعنصرية التي تحدث بها المعلم، استشاطت الأم غضباً ورجت كل مستخدم على فيس بوك بمشاركة مقطع الفيديو، للحصول على تصويت الأغلبية بضرورة محاكمة هذا المعلم.

ولا تزال المدرسة تجري تحقيقاً في الأمر، في الوقت الذي أخذ فيه المعلم “مغادرة إدارية” من المدرسة، الذي ادعى أنه تعصب بشدة عندما قامت مجموعة من طلابه بالضحك بينما يكتب على اللوحة.

وقالت الأم الغاضبة كار بأن تهديداً إرهابياً على حياة ابنها، وأنها قطعاً لن تستخف بما حدث وبما قال المعلم، بل ستأخذه على محمل الجد، مطالبة بإقالته وقامت بتقديم شكوى للشرطة، زاعمة رفع دعوى قضائية ضده.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.