تنظيم داعش ” يستدرج عناصر الحشد الشعبي و حزب الله عبر انسحابات مدروسة ” و يستعيد السيطرة على البوكمال ” ! ( فيديو )

استعاد تنظيم داعش السيطرة الكاملة تقريباً على مدينة البوكمال، التي كانت معقلاً سابقاً لها في سوريا بالقرب من الحدود العراقية، مما يشير إلى قدرة التنظيم المتطرف على القتال رغم سلسلة من الاخفاقات الأخيرة، وفقاً لما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مقاتلي تنظيم (داعش) استولوا على أجزاء كبيرة من مدينة البوكمال الحدودية شرقي سوريا، بعد أن أعدوا سلسلة من الكمائن استهدفت قوات النظام والقوات المتحالفة معها من لبنان والعراق وإيران.

وأضاف المرصد أن الهجمات المضادة التي شنها المسلحون أجبرت القوات الموالية للنظام على التراجع إلى الشطرين الجنوبي والشرقي للمدينة، وأشار المرصد إلى تكبد الجانبين خسائر فادحة لم يتم تحديدها.

وجاء تقدم تنظيم (داعش) في البوكمال بعد يومين من فقده للمدينة بعد سيطرة قوات النظام عليها.

وتعد مدينة البوكمال الواقعة في محافظة دير الزور الغنية بالنفط ذات أهمية استراتيجية لتنظيم داعش، لأنها تربط بعض الجيوب التي لا تزال تحت سيطرة التنظيم المتطرف في العراق.

وذكر مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء السبت، أن التنظيم “استطاع السيطرة بشكل شبه كامل على مدينة البوكمال، ونجحت هذه العملية بعد أن استطاع التنظيم استدراج عناصر الحشد الشعبي وحزب الله اللبناني الى داخل المدينة بعد أن نفذ انسحابات مدروسة، وهناك خسائر بشرية كبيرة في صفوف الحشد الشعبي وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني، والآن هناك قصف جوي عنيف على المدينة من قبل الطيران الروسي بغية اعادة السيطرة على المدينة”.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫5 تعليقات

  1. البوكمال هي مقبرة كلاب الاسد والحشد الطائفي المجرم … لعنكم الله يا خونة تقصفون السوريين قصف جماعي والقتلى كلهم مدنيين ولا داعشي يا كلاب ايران

  2. اللي عّم يقاتل في البوكمال هنين حزب الشيطان والحشد الوحشي وبتغطية جوية روسية، اما جيش النظام متهالك وخايف من الانشقاقات.

  3. مبسوطين على انتصار داعش .. مو هيك ؟؟ بشوف التعليقات وبحس انو جماعة الحرية لازم يكونوا تحت سيطرة داعش . لانو يمكن هي الحرية ياللي بدون ياها .. او الحرية ياللي بيستاهلوها .. النظام سيئ ما اختلفنا .. بس داعش اسوأ يا جرادين .. واذا عندكم رأي تاني .. تفضلوا .. الدواعش عم يدعوا كل المؤمنين للجهاد .