وزارة الدفاع الأمريكية تقر بنشر جنود أكثر مما أعلن عنه مسبقاً في سوريا

أقرت وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون)، الأربعاء، بأنها نشرت جنوداً في سوريا بشكل أكبر مما تم الإعلان عنه مسبقاً.

ويوجد نحو ألفي جندي في البلاد.

وأعلن المتحدث باسم البنتاغون روبرت مانينغ عن هذا الرقم المُحدّث الأربعاء، وكان الجيش الأمريكي قد ذكر سابقاً أن قوام القوات الأمريكية في البلاد يقدر بنحو 500 جندي.

وقال مانينغ خلال مؤتمر صحافي في البنتاغون إن عدد القوات الأمريكية في العراق يصل إلى 5200 عسكري.

وأوضح أن عدد القوات الأمريكية في سوريا والعراق بشكل عام “يتناقص حالياً”.

وسحبت الولايات المتحدة مؤخراً نحو 400 من عناصر مشاة البحرية من شمالي سوريا. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. مع مرور الوقت سيكتشف الناس أن أمريكا هي اللاعب رقم واحد في كل ما جرى في سوريا من قتل و دمار و تخريب و تهجير من خلال أذنابها الكثيرين الذين بينهم رأس العصابه و المليشيات الداعمة له و الحرس الثوري و المرتزقة الروس. وجود قوات لهم على الأرض كان منذ عام 2011 و لكنها كانت تعمل بالسر و لا تزال ، و اعترافهم بألفين غير صحيح و الواقع أنه أكبر من ذلك أي تحدثوا عن الواضحين و لم يتحدثوا عن المخفيين المتمركزين في دمشق خصوصاً.