المرصد السوري : الأرقام المفصلة للثورة السورية بعد 81 شهراً من اندلاعها

نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأحد، حصيلة 81 شهراً من الثورة السورية، عرض فيها أعداد الشهداء والمنشقين وقتلى الميليشيات الأجنبية، والخسائر، وغير ذلك.

– نحو 500 ألف شخص استشهدوا وقتلوا في سوريا خلال 81 شهراً من انطلاقة الثورة السورية

– الشهداء المدنيون السوريون: 103490، من بينهم 19116 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و12041 مواطنة فوق سن الثامنة عشر

– بلغ عدد المقاتلين السوريين في صفوف الفصائل المقاتلة والإسلامية وقوات سوريا الديمقراطية وفصائل وحركات وتنظيمات أخرى: 57309

– وصل عدد المنشقين عن قوات النظام إلى: 2611

– ارتفع عدد القتلى من قوات نظام بشار الأسد إلى: 63251

– وثق المرصد من قوات الدفاع الوطني والمسلحين السوريين الموالين للنظام: 48112

– وثق المرصد من مقاتلي الفصائل الإسلامية وجبهة فتح الشام “جبهة النصرة سابقاً” وتنظيم “الدولة الإسلامية” والحزب الإسلامي التركستاني وتنظيم جند الأقصى وتنظيم جند الشام والكتيبة الخضراء وجنود الشام الشيشان والحركات الإسلامية من جنسيات لبنانية وعراقية وفلسطينية وأردنية وخليجية وشمال أفريقية ومصرية ويمنية وإيرانية وأفغانية وسودانية وجنسيات عربية ثانية: 62619

– بلغ قتلى حزب الله اللبناني: 1592

– بلغ عدد قتلى المسلحين غير السوريين الموالين للنظام والمسلحين من الطائفة الشيعية: 7481

– مجهولو الهوية موثقون بالأشرطة والصور: 147

المجموع العام للشهداء المدنيين 103490 توزع على أقسام مفصلة تتبع لطريقة القتل التي أزهقت أرواح المدنيين السوريين لتكون على الشكل التالي:

– الخسائر البشرية في غارات طائرات نظام بشار الأسد الحربية والمروحية بلغت 24229 شهيد مدني هم: 15473 رجلاً و5324 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و3432 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية في الضربات الصاروخية والجوية الروسية بلغت 6328 شهيد مدني هم: 3851 رجل وشاب، و1537 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و940 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية جراء قصف التحالف الدولي بلغت 2775 شهيد مدني سوري هم: 1661 رجلاً و644 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و470 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية بقصف القوات التركية وطائراتها وصلت إلى 552 شهيد مدني هم: 331 رجلاً وشاباً، و134 طفلاً دون سن الثامنة عشر و87 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية على يد قوات نظام بشار الأسد والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية بلغت 42165 شهيد مدني هم: 26365 رجل وشاب، و9787 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و6013 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية في معتقلات النظام وسجونه بلغت 14739 شهيد مدني هم: 14560 رجل وشاب، و120 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و59 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية على يد الفصائل المعارضة وصلت إلى 7475 شهيد مدني هم: 5677 رجلاً و1110 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و688 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” بلغت 4882 شهيد مدني: 4167 رجلاً و397 طفلاَ دون سن الثامنة عشر، و318 مواطنة فوق سن الـ 18

– الخسائر البشرية على يد حرس الحدود التركي بلغت 345 شهيد مدني هم: 248 رجلاً وشاباً و63 طفلاً دون الثامنة عشر، و34 مواطنة فوق سن الـ 18

– هذه الإحصائية لا تشمل نحو 45000 مواطن استشهدوا تحت التعذيب في معتقلات نظام بشار الأسد وسجونه، كان حصل المرصد على معلومات عن استشهادهم خلال فترة اعتقالهم

– لا تشمل حصيلة الخسائر البشرية مصير أكثر من 5200 مختطف من المدنيين والمقاتلين في سجون تنظيم “الدولة الإسلامية”، بالإضافة إلى أنها لا تشمل أيضاً، مصير أكثر من 4700 أسير ومفقود من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وما يزيد عن 2000 مختطف لدى الفصائل المقاتلة والكتائب الإسلامية وتنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقاً)، بتهمة موالاة النظام

– يقدِّر المرصد السوري لحقوق الإنسان، العدد الحقيقي لمن استشهد وقتل أكثر بنحو 90 ألفاً، من الأعداد التي تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيقها، ويأتي هذا التقدير لأعداد الشهداء والقتلى من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية، ومقاتلي الفصائل المقاتلة والفصائل الإسلامية وتنظيم “الدولة الإسلامية” وتنظيمات جند الشام وجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقاً) وجند الأقصى ولواء الأمة وكتيبة البتار وجيش المهاجرين والأنصار والحزب الإسلامي التركستاني وجنود الشام الشيشان، نتيجة التكتم الشديد على الخسائر البشرية من قبل كافة الأطراف المتقاتلة، ووجود معلومات عن شهداء مدنيين لم يتمكن المرصد من التوثق من استشهادهم، لصعوبة الوصول إلى بعض المناطق النائية في سورية

– أسفرت العمليات العسكرية المتواصلة وعمليات القصف والتفجيرات عن إصابة أكثر من 2 مليون مواطن سوري بجراح مختلفة وإعاقات دائمة، فيما شرِّدَ نحو 12 مليون مواطن آخرين منهم، من ضمنهم مئات آلالاف الاطفال ومئات آلاف المواطنات، بين مناطق اللجوء والنزوح، ودمرت البنى التحتية والمشافي والمدارس والأملاك الخاصة والعامة بشكل كبير جداً.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. اانا اكره هذا المرصد المخابراتي الاسدي الانكليزي الصهيوني
    كرهي للاسد

  2. افضل شي عدد المنشقین بس 2000!!!! هههههههههه…