زيدان أحرز ضعف ما أحرزه برشلونة من ألقاب منذ توليه تدريب ريـال مدريد

بصم الفرنسي زين الدين زيدان على نتائج مميزة منذ تعيينه على رأس الجهاز الفني بنادي #ريال_مدريد الإسباني في شهر يناير من عام 2016 ، وهو ما ترجمته الإنجازات الكبيرة التي حققها، وكان لها دور هام في عودة “الميرنغي” للمنصات المحلية والدولية .

ومما يؤكد نجاح تجربة زيدان في مدريد ، هو إحرازه 8 ألقاب محلية وخارجية منذ شهر يناير 2016 ، أي ضعف ما ناله برشلونة خلال هذه الفترة ، بعدما اكتفى الأخير بنيل أربعة ألقاب فقط، حيث تزامن تواجد زيدان على رأس الإدارة الفنية لريال مدريد مع تراجع لنتائج برشلونة بعد إنجاز الثلاثية الثانية في عام 2015.

وكان زيدان قد أحرز مع ريال مدريد على الصعيد الخارجي ، لقبين في بطولة دوري أبطال أوروبا ومثلهما في كأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية ، فيما حقق لقب الدوري الإسباني وكأس السوبر الإسباني على الصعيد المحلي ، وفق ما ذكرت صحيفة إيلاف، في وقت نال برشلونة منذ شهر يناير من عام 2016 أربعة ألقاب فقط جميعها كانت على المستوى المحلي، حيث توج ببطولة الدوري الإسباني مرتين، وكأس الملك وكأس السوبر مرة واحدة لكل بطولة، قبل ان يحتفظ بكأس الملك في العام الجاري ويخسر السوبر المحلي.

و رغم تفوق زيدان على برشلونة من حيث الألقاب، إلا أن الفني الفرنسي عجز عن نقل هذا التفوق إلى نتائج مبارياته في موقعة “الكلاسيكو” خلال ثلاث مباريات، حيث عرفت الأولى فوز ريال مدريد ، فيما انتهت الثانية بالتعادل الإيجابي، بينما حسم برشلونة الثالثة بثلاثة أهداف مقابل هدفين ، في انتظار نتيجة “الكلاسيكو الرابع” بين الغريمين التقليديين في عهد زيدان على “السانتياغو بيرنابيو” بالعاصمة الإسبانية يوم السبت القادم.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها