سويسرا تفتتح مكتباً في سوريا .. ” لدينا أخيراً عيون و آذان في دمشق “

فتحت سويسرا “مكتبا انسانيا” في دمشق بهدف تحسين ايصال المساعدات، وفق ما اعلنت وزارة الخارجية السويسرية الجمعة.

وقالت الوزارة في بيان ان الهدف من المكتب هو “تحسين الوصول الى الاشخاص البائسين ومواكبة وتنسيق المشاريع (في سوريا) في شكل اكبر”.

وعلق مندوب الحكومة للمساعدة الانسانية مانويل بيسلر عبر الاذاعة السويسرية “لدينا اخيرا عيون وآذان في دمشق”.

واوضح ان سويسرا تعتزم عبر هذا المكتب مستقبلا تنفيذ مشاريعها الخاصة في سوريا مثل اعادة بناء المستشفيات.

ومنذ اغلاق سفارة سويسرا والمكتب السويسري المكلف التنمية والتعاون في دمشق ربيع 2012، قامت سويسرا بانشطتها الانسانية خلال الازمة السورية عبر ممثلياتها في دول مجاورة مثل الاردن ولبنان وتركيا.

وقالت الخارجية السويسرية في بيان “يبقى الوضع الانساني في سوريا مأسويا وان دعم المجتمع الدولي بما فيه سويسرا ضروري اكثر من اي وقت”.

واضافت ان “هذا الوضع راهنا مؤكد في الغوطة الشرقية قرب دمشق حيث يعاني السكان نقصا في الغذاء والعناية الطبية العاجلة”. (AFP)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. هذا هو التصرف الصحيح ..و نتمنى ان تكون الاذان و الاعين تنقل الحقيقة بدون ان تسييس.

  2. كل دول العالم أصبح لها عيون وآذان وحتى أنوف وربما مخالب في سوريا , فقد جعل أبناء العواهر سوريا كالعاهرة المستباحة من الجميع ومجاناً أيضاً .