سحب عدد مجلة فرنسية للأطفال ذكرت أن إسرائيل “ ليست دولة حقيقية ”

اعلنت مجموعة “بايار” الاثنين ان عدد مجلة “يوبي” للاطفال سيتم سحبه من السوق الثلاثاء بسبب تضمنه خريطة تفيد ان اسرائيل “ليست دولة حقيقية”.

وبذلك، تستجيب “بايار” لطلب فرانسيس كاليفات، رئيس المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا.

ويحتوي اصدار كانون الثاني/يناير من المجلة على خريطة للعالم كتب الى جانبها “نسمي هذه البلدان ال 197 دولا، مثل فرنسا وألمانيا او الجزائر. هناك دول اخرى اكثر من ذلك لكن ليس كل البلدان الاخرى في العالم توافق على ان هذه دول حقيقية (مثل اسرائيل او كوريا الشمالية)”.

وقال باسكال روفناك رئيس مجموعة “بايار” ناشرة مجلة “يوبي” لوكالة فرانس برس “نقر بالخطأ والحماقة، لا نريد الطعن في وجود دولة اسرائيل”. واضاف “نريد اظهار حسن نوايانا، من المهم المساهمة في روحية التهدئة والسلم”.

واعلن كاليفات لفرانس برس انه بناء على طلبه، ستقوم مجموعة بايار بسحب عدد “يوبي” الرقم 352 من البيع.

وقال ان عددا من القراء ابلغوه هذا “الخداع التاريخي لأذهان الأطفال الصغار الذين تراوح أعمارهم بين 5 و 10 سنوات. فسارعت إلى الكتابة إلى رئيس تحرير المجلة ورئيس مجموعة بايار عن هذا الخطأ الفاضح وطلبت منهم تصحيح الامر” .

واعتبر كاليفات ان الجدل انتهى.

وطلب مجلس المنظمات اليهودية من المجلة ان تنشر في العدد التالي “تصويبا وكذلك مقالة توضح فيها ما هي اسرائيل وكيف ولماذا نشأت”.

الا ان روفناك لم يوضح ما اذا كان سيستجيب لهذا الطلب. (AFP)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها