وصول دفعة جديدة من القوات التركية إلى قطر

أعلنت وزارة الدفاع القطرية اليوم الثلاثاء، عن وصول دفعة جديدة من القوات المسلحة التركية الى قاعدة العديد الجوية، على بعد 30 كلم جنوب غرب الدوحة.

وقالت مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع القطرية في بيان لها إنه تم “وصول دفعة تعزيزية جديدة من القوات المسلحة التركية الشقيقة والتي تضم عناصر تابعة لقيادة القوات المشتركة التركية إلى قاعدة العديد الجوية”.

وأشارت إلى انه “من المقرر أن تنضم هذه الدفعة إلى القوات التركية المتواجدة حاليا بكتيبة طارق بن زياد الآلية”.

وقالت إن القوات المنضمة حديثا ستباشر مع نظيرتها القطرية “تمارين عسكرية لرفع القدرات العسكرية المشتركة”.

وأشارت إلى أن وصول تلك الدفعة يأتي ضمن الاتفاقية الدفاعية المشتركة بين دولة قطر والجمهورية التركية.

وبينت أن التعاون بين البلدين يأتي “ضمن مهام محاربة الإرهاب ومكافحة التطرف وحفظ الأمن في المنطقة”.

وكانت أولى طلائع القوات التركية قد وصلت الدوحة، في 19 يونيو/ حزيران الماضي، ثم توافد أفراد من القوات التركية على دفعات إلى العاصمة القطرية.

ويأتي نشر قوات برية تركية بقطر، بعد أن صادق البرلمان التركي على مشروع قانون يجيز نشر قوات تركية في قطر، وفق اتفاقية وقعتها الدولتان، في 19 ديسمبر/ كانون أول 2014.

كما صادق البرلمان على مشروع قانون للتعاون في تدريب قوات الأمن بالبلدين.

ومراراً، أعلنت أنقرة أن الهدف من قواتها في قطر هو تعزيز أمن المنطقة كلها. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. وحقك يالله هاد المنافق أردوغان عبيلعب بالنار ورح يشلوط ويحرق حاله وبلده والأعراب بطريقه .. من أساليب الماسونية الخبيثة أنهم يتركوا الكبش يرعى ويكبر حتى يذبحوه .. هي طبعا اذا ماكان بالأصل جزء من خطتهم الخبيثة في حال كان مجند معهم أو بغبائه أداة لهم .. لن تمرق كل هذه التحركات والتطورات بالمنطقة على خير .. ريح الدمار والخراب تهب على كل المنطقة والمستفيد الاول والاخير طبعا اليهود. دمائكم ياأبرياء لن تذهب سدى .. إنتقام الجبار قادم

  2. إذا نظرت إلى النفاق نظرة فاحصة لوجدته طبخة شيطانية مركبة من جبن شديد، وطمع بالمنافع الدنيوية العاجلة، . آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب – المؤمن لا يلجأ الى أساليب التأمروالمكروالغدر. المؤمن لاينتهك حقوق الناس ولايستهين بكرامتهم. المؤمن لايطمع بالدنيا بل يتعفف عن مغرياتها