وصول أول عائلتين سوريتين إلى بلجيكا عبر ” ممر إنساني ” ينتظر أن يصل من خلاله العشرات ( فيديو )

وصلت عائلتان سوريتان، كانتا قد حصلتا على فيزا إنسانية للذهاب إلى بلجيكا، مساء يوم الجمعة الماضي، إلى مطار زافنتم.

وقالت صحيفة “كناك” البلجيكية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن العائلتين وصلتا في إطار ممر إنساني تم إعداده من قبل مجتمع سانت إيخيديو المسيحي، وتم استقبالهم والترحيب بهم من قبل ممثلين عن مجتمعات دينية مختلفة في بلجيكا، قبل أيام من عيد الميلاد.

ونقلت الصحيفة عن أحد السوريين الواصلين قوله: “بالنسبة لكم هذا أجمل أيام السنة، أما بالنسبة لنا فهو أجمل يوم في العمر”.

وسيتم إيواء العائلة المؤلفة من ثلاثة أشخاص، مع عم الوالد، في مدينة أنتفيرب، فيما سيتم إيواء العائلة الأخرى المؤلفة أيضاً من ثلاثة أشخاص، في مدينة شارلوروا.

ويعتبر هؤلاء السوريون أول الواصلين إلى بلجيكا، من أصل 150 سوري سيتم إحضارهم إليها في 2018، بفيزا إنسانية.

وكان وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة، تيو فرانكن، قد اتفق الشهر الماضي مع عدة كنائس معترف بها لاستقبال اللاجئين (من تركيا ولبنان) برعايتها.

ويتم اختيار المرشحين للحصول على الفيزا بالنظر إلى الأشخاص الأكثر عرضة للخطر، مثل العائلات مع أطفال، وضحايا الحرب، إلى جانب أشخاص لديهم حالات طبية استثنائية، ومرضى أو معاقين، كما يأخذ بالحسبان الانتماء لأقلية عرقية أو ثقافية، أو ارتباط ببلجيكا.

وسيكون المسؤولون عن هذه المبادرة جاهزين لإيواء اللاجئين، والإشراف على إجراءات لجوئهم، من قدوم وإيواء وإدماج، وختمت الصحيفة بالقول إن تكلفة العائلة المؤلفة من 4 أشخاص تبلغ بالسنة حوالي 18 ألف يورو.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. من أين أتو بهؤلاء اللاجئين السوريين؟ شكلهم مرفهين كثيرآ من وجوههم، من مناطق مولاة النظام أو من دول الخليج العربي؟ كذب ونفاق، أحضروا من اللاجئين السوريين من تحت القصف والخيام، والله لم تذهب إلا على الفقير المعتر، قليل جدآ من السوريين الذين وصلوا أوربا يستحقون اللجوء والباقي صيادين فرص لديهم أموال تسمع ضحكاتهم في مراكز التسوق.

  2. احسن شي بيعملوه الكنائس هو هالشي .. والا ما الهم لزمة ابدا .. البلجيكيين ما بيروحوا عالكنيسة .. والكنيسة بدون مصلين ما الها لزمة .. طيب رح يجيبوا مصلين من بلاد الوخم .. يالله معلش. المهم يضلوا الكنائس شغالين ..