ألمانيا : ناد رياضي يمنع ألمانية محجبة من الدخول إلى إحدى فعالياته بسبب الحجاب .. و مديره يدافع عن المنع و يشيد به

منع ناد رياضي امرأة من الدخول مع أطفالها، بسبب ارتدائها الحجاب، في بلدة هامبورن، بولاية شمال الراين، غربي ألمانيا.

وقالت صحيفة “فيست دويتشه تسايتونغ“، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الأم توبا البالغة من العمر 29 عاماً، اصطحبت طفلتيها (4،6 أعوام)، لفعالية رياضية في نادي “BSF Hamborn 07″، قبل أن تصطدم بمنعها في صالة الاستقبال من الدخول بسبب لإرتدائها الحجاب.

وبدأت الأم بالبكاء، ورغم تدخل سيدة ألمانية كانت مع ابنها، ومحاولاتها مع الإدارة، إلا أنهم كانوا صارمين و “لا دخول مع الحجاب”، كما أن الأم لن تشارك في الفعالية، وإنما ستشاهد أطفالها فقط.

وقالت توبا، المولودة في دويسبورغ: “أمر مزعج جداً أنني بكيت أمام طفلتي, لماذا لم يأخذوني إلى زاوية، وقالوا لي ما يحلو لهم بدلاً من القيام بذلك أمام أطفالي, كيف لي أن أشرح لأطفال في عمر الأربعة والستة ما حصل؟”.

واستمر النادي في إصراره على هذا التصرف، كما أشاد به المدير، وقال: “النادي لديه الواجب بأن يتصرف بحسب الدستور و ذلك بإقصاء كافة التوجهات السياسية والعرقية والدينية، و بما أن المرأة ترتدي الحجاب وهو رمز واضح للانتماء للدين الإسلامي تم منعها، إن كانت الطريقة لائقة أو لا .. لا يمكنني تقييم ذلك .. عدا عن هذا فإن الشعور بالتمييز هو شيء يتعلق بما يراه الشخص نفسه”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫11 تعليقات

  1. الأوربيون هم شعوب مغلفون بالعنصرية و لولا بعض القوانين الصارمة لتصرفو بهمجية و عدوانية أكثر و لكن تفوح بعض الحالات من هنا و هناك و لكن لن تتغير العنصرية تجاه المسلمين تحديدا

  2. الحجاب لايدخل الجنه ولايعتق من النار …من يريد العيش في المجتمعات الغربيه عليه التكيف بالمحيط ..بعض المعتوهين والمعتوعات يتصرفوا بقصد الاثاره والتحدي …كل البلدان الاسلاميه لاتسمح للفتيات الغربيات بالسير في شوراعها بتنوره قصيره ..منع الحجاب واجب على المجتمعات الغربيه ومن لايعجبه ذلك فليرحل مع أول طائره للسعوديه

    1. من أهم ما تتمتع به البلاد الأوروبية حرية التعبير وحرية المعتقد وإن كان لا يعجبك الأمر سيد ماهر نتيجة حقدك وأفكارك العنصرية وربما نتيجة حبك للتسلط وفرض رأيك على الآخرين فارحل أنت وعد إلى حضن ابو البيش وزيادة عليك مع أفكارك العفنة

  3. القانون الألماني يمنع رسمياً ما قام به هذا الساقط و من حق المرأه مقاضاته على ما فعل.

  4. ياريت جماعة المتفذلكين الواصلين الجدد ينتبهوا أنو المرأة مولودة في المانيا وهي بلدها، وكان ممكن حضرتكم تلجؤوا للسعودية مو هي. وانابتحدى رئيس النادي أنو يمنع شخص لابس القلنسوة السودة من دخول النادي بسبب ديانتو
    بس شو بدك تحكي إذا ما في عزة نفس

  5. بالذات الشعب الألماني لهم عقلية عنصرية ضد شخص ليس ألماني حتى لو تزوج ألماني من أمريكية يحاولون قمعها بالصرماية فكم بالأحرى مسلمة وهي تعتبر لهم رمز للأرهاب و التخلف .وهم المتخلفين أكثر من العرب من كل النواحي هم سيئين للغاية وهذا الأزدهار الأقتصادي هو التحدي ضد أمريكا بسبب أحتلالها لهم سابقا وأثبات وجودهم رغم فشلهم الذريع وسقوطهم المدوي في أرجاء الأرض الأزدهار الأقتصادي ليس إلا قشرة ملونة تخدع الناظر لها ولكن من الداخل هو مجتمع بلا حياة فقط هم الألآت بشرية بل روح.

  6. الذي يرى أن هذا التصرف سوي و أن لكل بلد أن يفعل ما يراه مناسباً يجب أن يقر للسعودية بحقها في منع غير المحجبات أو غير المنقبات من أمور معينة.

  7. في المانيا يمكن ان يقاضى النادي، و الألمان ليسوا عنصرين و لكن بكل الشعوب توجد فئات نهشها الجهل و التعصب ، و هذه حادثة فردية ، لا يجب ان نحقد على الناس من خلال حوادث فردية ! و القوانون الألماني يعطي الحق للجميع بممارسة حقوقهم الدينية .

  8. يرسلون الاف المبشرين للمسيحية في بلدان افريقيا لمحاربت المد الاسلامي تحت شعار الحريات الدينية ويفتقرون الى ادنى اسس الحريات في بلدانهم