هولندا : تراجع عدد اللاجئين السوريين في 2017 .. و ازدياد عدد القادمين الأوروبيين

انخفضت أعداد اللاجئين السوريين الواصلين إلى هولندا، لصالح المزيد من الأوربيين الذين دخلوا إلى البلاد، التي ازداد عدد سكان العام الماضي 100 ألف نسمة.

وقالت صحيفة “ألخمين داخبلاد” الهولندية، الإثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن أرقام المكتب المركزي للإحصاء أظهرت أن 17 مليوناً، و 200 ألف شخص، يعيشون الآن في هولندا.

وبحسب المكتب، فقد أقام 233 ألف أجنبي في هولندا، بينما غادرها 151 ألفاً، ما يعني ارتفاعاً في التعداد بـ 82 ألفاً، وهو مشابه لارتفاع عام 2016، حيث وصل الرقم إلى 111 ألف شخص.

وبالنسبة لعدد اللاجئين السوريين، فقد كان عدد القادمين عام 2017، حوالي 16 ألف شخص، أي أقل بعشرة آلاف عن عام 2016، ويتجاوز عدد السوريين الآن في هولندا 40 ألفاً بقليل.

أما القادمون الجدد من أفغانستان، فقد بلغ عددهم 1200 شخص، وبالمجمل فقد بلغ عدد الواصلين من العراق وإيران 900 شخص فقط، ما يعني انتصاف عدد المهاجرين القادمين من هذه الدول.

وفي المقابل جاء 10 آلاف شخص من رومانيا وبلغاريا، ودول الاتحاد السوفيتي السابق، مثل إستونيا وليتوانيا، بزيادة قدرها 3 آلاف عن عام 2016، أما عدد البولنديين الذين قدموا إلى هولندا فبقي 9 آلاف، ويوجد الآن حوالي 120 ألف شخص يحمل الجواز البولندي في هولندا.

ويتوقع المكتب أن يستمر ازدياد عدد السكان، بالرغم من قلة عدد الولادات، وتأجيل النساء أول حمل لهن إلى سن الثلاثين تقريباً، حيث من المتوقع أن يكون عدد السكان بعد خمس سنوات 17.5 مليون نسمة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.