حقيقة خبر ” منح السوريين إقامة دائمة في تركيا ” ( فيديو )

نشرت صفحة سورية مختصة بتناقل بشكل رئيسي بتناقل أخبار السوريين في تركيا، معلومات خاطئة عن “منح إقامة دائمة للسوريين” الذين دخلوا إلى تركيا حتى تاريخ 31/12/2017.

التصريح المكذوب الذي تم تناقله على نحو واسع هو لنائب رئيس الوزراء التركي، هاكان تشافوش أوغلو، وقد صرح به بتاريخ 24 كانون الأول من عام 2017، وكان يقصد به “الأتراك البلغار”، ويعد بتحسين وضعهم، وتأمين فرص عمل لهم، ولا علاقة للتصريح بالسوريين.

وقالت صحيفة “حرييت” التركية، الأحد (24/12)، نقلاً عن وكالة “دوغان” للأنباء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن نائب رئيس الوزراء التركي، هاكان تشافوش أوغلو، ألقى كلمته، في اجتماع للجمعية العامة لمهاجري دول البلقان، بمدينة بورصة، قدم خلالها أخباراً سارة للأتراك البلغار، قائلاً: “جميع من وصل إلى تركيا، حتى تاريخ 31 كانون الأول من عام 2017، سيحصل على تصريخ إقامة دائمة، حتى ولو دخل تركيا قبل ساعة واحدة من هذا التاريخ”.

وتابع: “علينا أن نفكر جدياً، بتأمين فرص عمل لإخواننا في بلغاريا، لم يعد هناك متسع لمزيد من الوعود، فقد حان الوقت لوضع حجر الأساس الذي نحمله بأيدينا، فنحن نملك القوة الاقتصادية الذي تمكننا من شراء المعامل هناك، لكي نوفر لهم فرص العمل”.

وأضاف: “كأول خطوة عملية، فقد أصدرت مديرية الأوقاف، التي تتبع لوزارتي، قانوناً دخل حيز التنفيذ، ينص بحق حصول إخواننا من الطلبة الأتراك البلغار، منحاً دراسية، حتى ولو كان طالباً، خارج الأراضي التركية”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. ياريت تحلوا مشكلة الفيزا للسوريين اللذين عندهم أقامة في أوربا لزيارت اقرباءهم أو مثلي لزيارة ضريح ابني وخاصة انا أسكن في بلد لايوجد فيها سفارة تركية وبنفس الوقت هناك فايدة لإدخال العملة الأجنبية ولا يسمح للذين عندهم اقامات في أوربا أكثر من عشرين يوم
    شكرا

  2. تركيا آخر شي بيهمها الأحوال السوريين لا تنخدعوا بأردوغان شفط المصاري اللاجئين و راحت عليهم هالمساكين . التركي بياخذك على البحر بيرجعك عطشان إذا ماكنت زنكيل. من دون شي الأتراك بيعتبرو العرب درجة خامسة لأنهم أحتلونا ٤٠٠ سنة يعني حمير بعيد عنكون أو الأصح عبيد عندهم فلا تتأملوا منهم شي لو بدهم يساعدوا كانوا ساعدوا قبل ٧ سنوات أردوغان مانو أحسن من النظام السوري كلو خبيث مصفي.