ألمانيا : سوري يشتبه بمعاناته من اضطراب عقلي يقتل سورياً آخر طعناً بالسكين

وقع هجوم دموي بسكين في مدينة كييل (ولاية شليسفيغ هولشتاين)، في ألمانيا، ويعتقد بأن المشتبه به شاب سوري يبلغ من العمر 18 عاما، ويعتقد بأن الضحية (41 عاماً) من سوريا أيضاً.

وقالت صحيفة “دي فيلت“، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن المشتبه به قام بتوجيه عدة طعنات سكين لأحد معارفه مساء الأربعاء، وقد وقع ذلك في حي ميتنهوف.

وقد تم العثور على الضحية، في حوالي الساعة 10:15 مساء في حي ميتنهوف، وقد فارق الحياة في حوالي الساعة 5:30 من صباح الخميس متأثراً بإصاباته.

وأشارت الصحيفة إلى احتمالية أن الجاني يعاني من اضطراب عقلي.

وقال المدعي العام هينينغ هاديلر إنه تم القبض على المشتبه به صباح يوم الخميس.

ويفترض النائب العام أن المشتبه به والضحية قادمان من سوريا، أو على الأقل من تلك المنطقة.

وما يزال دافع الجريمة غير معروف، وما يزال التحقيق جارياً.

ولا يستبعد أن تكون المسؤولية الجنائية للجاني محدودة، نظراً لوجود أدلة على اضطرابه عقلياً، وقد يتم تحويله مصحة نفسية.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق