تركيا : سوريون و عراقيون بينهم أطفال يخاطرون بحياتهم عبر جمع خردوات من بين أنقاض أبنية مهددة بالانهيار ( فيديو )

تداولت وسائل إعلام تركية مقطعاً مصوراً، للاجئين سوريين وعراقيين، يخاطرون بحياتهم عبر جمع الخردوات من بين أنقاض الأبنية نصف المهدمة، والمهددة بالانهيار، في محافظة جوروم، وسط تركيا، غير مبالين بخطر موتهم تحت أنقاضها، في سبيل تأمين لقمة العيش.

وقالت وكالة “دوغان” التركية، الجمعة، بحسب ما ترجم عكس السير، إن بلدية محافظة جوروم أطلقت مشروعاً تحت عنوان “التحول الحضري”، بهدف إعادة إعمار أبنية المحافظة ومنازلها القديمة، مما أدى لانتشار الأبنية نصف المهدمة، ضمن إطار المشروع، بمختلف أنحاء المحافظة.

وأضافت الوكالة أن لاجئين سوريين وعراقيين، بينهم الكثير من الأطفال، انتشروا في الآونة الأخيرة بين أنقاض هذه الأبنية النصف مهدمة، والمهددة بالانهيار في أية لحظة، بهدف جمع الخردة وبيعها لتأمين لقمة العيش، ليواجهوا بذلك خطر الموت دفناً تحت أنقاض تلك الأبنية، التي يتألف بعضها من 3 و 4 طوابق.

وعلى الرغم من تحذير عناصر الشرطة، وإبعادهم للأطفال عن الأماكن المهددة بالانهيار، إلا أنهم يعودون مجدداً بعد رحيل الشرطة، ليتابعوا بحثهم.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها