استطلاع : 31 في المئة من الإيرانيين فقدوا الثقة بتحسن أوضاع بلادهم

أظهر استطلاع رأي أن 31 في المئة من الشعب الإيراني فقدوا الثقة بتحسن الأوضاع في البلاد.

وقالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا)، إن مركز الدراسات الاستراتيجية التابع للرئاسة الإيرانية أعلن، الأربعاء، نتائج استطلاع الرأي الذي أجري مؤخرًا حول المظاهرات التي شهدتها البلاد خلال يناير/كانون الثاني المنصرم.

وقال حسام الدين آشنا، رئيس مركز الدراسات، في تصريح صحافي، إن “31 في المئة من الشعب فقدوا الثقة بتحسن الأوضاع في البلاد”. وأضاف أنه “إذا استمر الوضع الحالي، فإن الجميع ربما يفقد ثقته”. وأشار إلى أن “مطالب قرابة 80 في المئة من الشعب الإيراني تتعلق بالاقتصاد وأن المظاهرات مرتبطة بالوضع الاقتصادي وأن أساس المشاكل مرتبطة بالقضايا السياسية والاجتماعية”.

وانطلقت في 28 ديسمبر/كانون الأول المنصرم، أولى المظاهرات المناهضة للحكومة الإيرانية بمدينتي مشهد وكاشمر (شمال شرق)، لتمتد لاحقاً إلى عشرات المدن، بما فيها العاصمة طهران، قبل أن تنحسر إلى حد كبير في الأيام القليلة الماضية.

وكانت المشاكل الاقتصادية مثل الفقر والبطالة الدافع الرئيسي لاندلاع المظاهرات، التي تطورت إلى إطلاق المتظاهرين هتافات ضد السياسات الداخلية والخارجية للنظام الإيراني، والاعتداء على دوائر حكومية في عدة مدن.(ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها