ألمانيا : تصريحات عنصرية ضد الأتراك تطيح برئيس حزب البديل اليميني في إحدى الولايات

أعلن رئيس حزب البديل اليميني المعادي للهجرة واللاجئين والمناهض للإسلام، في ولاية ساكسن أنهالت، انسحابه من الحزب، على خلفية تصريحات عنصرية له ضد الأتراك.

وقالت مجلة “فوكوس” الألمانية، إن رئيس حزب البديل في ولاية ساكسن أنهالت “أندريه بوغنبيرغ”، تم سحب الثقة منه من قبل كتلة الحزب في الولاية.

وفي اجتماع سري، قام 17 نائباً من الحزب بالتصويت ضده، فيما تحفظ اثنان على أصواتهما، وصوت لصالحه ثلاثة فقط.

وأضاف الموقع أن سبب الاجتماع وسحب الثقة، الخطاب الذي ألقاه أندريه يوم “أربعاء الرماد”، حيث وصفت تصريحات له بالعنصرية ضد الأتراك، ما تسبب بصدى سيء، وموجة من الغضب ضد الحزب، الأمر الذي انعكس داخل الحزب، مما أثار موجة نقد له من نواب آخرين .

بوغنبيرغ نفسه صرح بأنه سيعلن استقالته من الحزب، كحد أقصى يوم الإثنين، لكنه لم يقم بأي تصريح أو تعليق على سحب الثقة.

مواضيع متعلقة

تصريحات قوبلت بتصفيق حاد من قبل أنصاره .. قيادي في حزب البديل يصف أتراك ألمانيا برعاة الإبل و تجار الكمون و أصحاب الجنسية المزدوجة بالرعاع ! ( فيديو )

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. مراجعة بعض تعليقات العرب المتأوربين في الخبر الأصلي على الرابط تثبت أنه يعيش بيننا نحن العرب من هم ألعن من ألف بيغيدا و أ ف د و ألعن من النازيين.
    حتى النازيين ما تحملوا هذا الحشرة و عندنا يوجد من يمدح عمله و يزيد عليه كمان