ممتعض من ” قتلى الفوار ” ! .. إطلاق سراح ” إعلامي موالي ” بعد ساعات من اعتقاله لانتقاده ” تسوير مقبرة الوعر “

أطلقت سلطات النظام، أمس الإثنين، سراح الإعلامي الموالي وحيد يزبك، بعد ساعات من إلقاء القبض عليه، إثر معارضته لتسوير مقبرة لأبناء حي الوعر الحمصي، الذي تم تهجير أهله منه، بموجب اتفاق تم عام 2015.

وأثار اعتقال يزبك يوم الأحد، بموجب كتاب من قسم مكافحة الجريمة الإلكترونية، الشارع الموالي، الذي عبر عن تضامنه مع يزبك، قبل أن يتم إطلاق سراحه.

وجاء اعتقال يزبك بعدما رفع محافظ بشار الأسد في حمص، كتاباً بحقه وحق المهندس عماد مسعود، ليتم تحويله إلى الداخلية ثم إلى قسم مكافحة الجريمة، حيث تم تحويل المقبوض عليهما إلى القضاء، وذلك بناء على منشور كتبه على وسائل التواصل الاجتماعي، في الخامس والعشرين من شهر كانون الثاني الماضي، انتقد من خلاله مشروعاً أقره محافظ حمص طلال البرازي، لتسوير مقبرة شهداء حي الوعي الحمصي، مبدياً اعتراضه عليه.

وتم اعتبار منشور يزبك على أنه من الجرائم الإلكترونية، التي أحدثت لها داخلية النظام قسماً خاصاً في وقت سابق.

وكان يزبك عبر عن امتعاضه من تسوير ما قال إنها “مقبرة القتلى الذين يسموهم الفوار شهداء”، وهو الشهداء الذين قتلهم نظامه بقصف مستمر انتهى بالتهجير.

يذكر أن وحيد يزبك عضو في مجلس محافظة حمص، إضافة لكونه مراسل الإذاعة الموالية “المدينة إف إم”، في مدينة حمص.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. يلعن ابو شرفك ………تفه…تاكد انت وامثالك اننا لن ننسا وسياتي اليوم الذي ندعسكم انت وبشار واعوانه ونريح الانسانية منكم ونثار لشهدائنا

  2. لسى ماشفنا شي من الحقد والغل بس ليستتب الوضوع للشبيحة ع الاخير بشار لح نشوف العجب العجاب منن
    وطبعا حقن ماهربو من بيوتن وطلعو ع المانيا وتركيا او طلعو بالباصات الخضر ع ادلب ومااخدو موقف المزهرية من بعض ولا تفرقو وتحالفو مع الشياطين الزرق ليضلو بالسلطة فطبيعي يبلشو يحصلو مكتسبات

  3. اعرف هذا المتملق عن قرب …. مثال للطائفية والوقاحة والعمالة لاجهزة المخابرات هذا قبل 2011 , وبعد ذلك حاول الصعود على اكتاف الفقراء الموالين بحمص بكلمات ومواقف اكبر من حجمه في سبيل نيل عضوية بمجلس الشعب او بمنصب في مجلس مدينة حمص وكان له ما اراد في الثانية بعدما اسقطه فرع البعث في الاولى ( بالنهاية هذا طبل اجوف ) وسيجد النظام طريقة لاسكاته نهائيا