تركيا : مجهولون يختطفون طفلاً سورياً في غازي عنتاب و يطالبون عائلته بفدية ( فيديو )

أقدم شخص مجهول الهوية على خطف طفل سوري، في مدينة غازي عنتاب، جنوبي تركيا، مطالباً عائلته بدفع فدية قدرها 10 آلاف ليرة تركية، مقابل إطلاق سراحه.

وقالت وكالة “دوغان” التركية، الاثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الحادثة وقعت بتاريخ 24 نيسان، في حي “غازيكنت”، حيث كان السوري “أحمد قاسم”، المنحدر من مدينة حلب، برفقة ابنه “يمن”، البالغ من العمر 6 أعوام، في طريقهما للحصول على مساعداتهم الشهرية.

وأضافت الوكالة، أن يمن افترق عن والده الذي يعاني من إعاقة جسدية، تجبره على استخدام كرسي متحرك للتنقل، بغية الدخول إلى محل تجاري، ولم يعد الطفل منذ حينها، حيث قام والده بالبحث عنه، في المنطقة التي افترقا فيها، قبل أن يبلغ السلطات.

وتابعت أن شخص مجهول الهوية اتصل على “قاسم”، الأربعاء الماضي، وطلب منه الحضور إلى عنوان في مركز المدينة، حيث تحدثا عن ابنه المخطوف، ومن ثم أخذ المجهول هاتف والد الطفل، وأرسل إليه صورة للطفل، وهو مكبل الأيدي والأرجل، مطالباً إياه بدفع مبلغ 10 آلاف ليرة تركية، مقابل إطلاق سراحه، ومن ثم غادر بعد أن مسح الرقم الذي أرسل منه الصورة، من على هاتف الأب المحمول.

وتحدثت والدة الطفل للوكالة قائلة: “طفلي مخطوف منذ 20 يوم، زوجي عاجز، وما من معين لنا، أرجو من المسؤولين أن يساعدونا في استعادة الطفل”.

بدورها ما تزال الشرطة مستمرة في عملية البحث عن الخاطفين، بحسب الوكالة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. ما بعرف ليش بس حاسس انو الموضوع مو راكب على بعضو..بتمنى كون غلطان

  2. الله يعينكم ويصبركم …
    يا ريت عكس السير يتابع لنا الموضوع… وكم نتمنى مساعدة هذا الشخص وعائلته ..

  3. حسبنا الله و نعم الوكيل . الله يحمي الطفل و جميع اولاد المسلمين و ينتقم من يلي خطفو و يردة لاهلو سالم ربي بجاه الشهر الفضيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.