روسيا تبدأ حملة التهجير من درعا إلى إدلب رسمياً

ذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء يوم الاثنين نقلا عن “مركز المصالحة” الروسي في سوريا أن الجيش الروسي يعتزم إجلاء ما يصل إلى 1000 شخص من منطقة “خفض التصعيد” عبر ممر إنساني قرب مدينة درعا.

وأضافت الوكالة نقلا عن المركز إن المغادرين سيتوجهون إلى محافظة إدلب.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن المركز قوله إن عدد القرى والبلدات التي انضمت لاتفاق وقف إطلاق النار في جنوب غرب سوريا ارتفع إلى 90. (REUTERS)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. عملوا فيديوهات تكبير ووعود بالعودة والنصر من العزيز القدير قبل ما يطلعوا عالباصات ولا لسة ؟ اذا ما عملوا معناها الخبر كاذب .. لانو الفيلم شفناه قبل بغير مناطق ..

  2. السؤال الذي يطرح نفسه : يلي بأدلب لوين رح يتم تهجيرهم ؟؟!!
    الله المستعان وحسبنا الله ونعم الوكيل

  3. والله لا اعرف كيف اعبر عما في نفسي كيف يمكن لهذا النظام المهتري ان ينتصر وكان القصر الجمهوري وقيادة الاركان والتلفزيون الرسمي والفرقه الرابعة والمزه ومطارها على بعد مئات الامتار فقط من اكثر من خمسين الف مقاتل وراجمات صورايخ ومدفعيه ودبابات والله العظيم لوجاء الجيش الصيني والروسي لن يكونوا ليلحقوا ان يفعلوا شيئا وينقذوا النظام ورئسه لا يمكن تبرير ماحدث الا بالخيانه والسقاطه من قبل قادات الالويه والكتائب والفصائل الا مارحم ربي لعنة الله على كل خائن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.